لأول مرة جوجل تقدم خدمات الموبايل

google-Mobile-services

تخيل أنك في يوم قريب سوف تتعاقد علي خدمات الإنترنت علي الموبايل ليس مع فودافون أو موبينيل أو اتصالات ولكن مع جوجل. قريبا جدا سوف تقدم جوجل خدمات الإنترنت علي الموبايل wireless carrier لمن يستخدمون نظام أندرويد.

منذ سنوات وشركة جوجل تحاول أن تجمع مكونات الصورة الكاملة لعالم الموبايل الذي يدر المليارات لكي تقدم الخدمات للمستخدمين في كل أرجاء العالم.

عملاق البحث علي الإنترنت أصبح لديها أكثر نظم تشغيل الموبايل علي كوكب الأرض وهو نظام أندرويد متفوقه علي الشركات التي سبقتها في مجال نظم التشغيل مثل مايكروسوفت التي تطور الويندوز منذ أكثر من 20 سنه وأبل التي تصنع نظم تشغيل الإيفون.

شركة جوجل تقوم بتصميم وبيع الموبيلات أون لاين كما أنها أصبحت من الشركات التي توفر خدمات الإنترنت السريع بالولايات المتحدة من خلال خدمتها Google Fiber.

جوجل تقدم أيضا خدمة الاتصالات التليفونية عبر بروتوكول الإنترنت VoIP من خلال خدمتها Google Voice التي يمكن من خلالها الحصول علي رقم تليفون من جوجل وتستخدمه في الاتصال التليفوني من خلال بريد جي ميل أو جهاز موبايل متصل بشبكة واي فاي.

ماذ ينقص جوجل

الجزء الوحيد الذي ينقص جوجل لكي تكتمل لها صورة موفر خدمات الإنترنت علي الموبايل هي أبراج الشبكة.

بدلا من أن تنفق جوجل عشرات المليارات من الدولارات علي بناء أبراج شبكة موبايل تغطي القارة الأمريكية بالكامل فقد أتنفقت مع شركتي “سبرنت” و “تي موبايل” لكي تستخدم شبكة الأبراج بالشركتين لخدمتها.

الأتفاق ينص علي أن تدفع جوجل 2 دولار لكل جيجابايت يتم نقلها علي شبكة الشركتين، وهذا يعني أن جوجل ستقد خدماتها باسعار تقل بكثير عن كل الشركات المنافسة.

أما لماذا وافقت الشركتين علي هذا الأتفاق فذلك يرجع الي حرب الأسعار التي تدور بين شركات تقديم خدمات الموبايل بالولايات المتحدة والتي تتحكم فيها شركتي ” ايه تي اند تي” وشركة “فيرزون” أما الشركتين اللتين اتفقت معهم جوجل فهي من الشركات متوسطة الحجم والتي تريد أن يزداد نشاطها مع جوجل.

في عام 2018 يتوقع الخبراء أن تدفع جوجل 750 مليون دولار لشركة “سبرنت” و 250 مليون دولار لشركة “تي موبايل” أي أن جوجل تحتاج الي استثمار مليار دولار فقط لكي تصبح من أكبر موردي خدمات الإنترنت علي الموبايل بالولايات المتحدة.

صراع جوجل وشركات الاتصالات

بالطبع هذا لن يسر شركات خدمات الموبايل التي لا تريد أن تصبح خدمة الإنترنت سلعة يمكن للشركات الأخري أن تقدمها فهي تريد أن تحتكر خدمة الإنترنت علي الموبايل والتي تدر عليها المليارات.

شركة جوجل تحصل علي موارد مالية كبيرة من خلال بيع ترخيص الأندرويد لشركات إنتاج اجهزة الموبايل كما ان تحصل علي الملايين من خلال تطبيقاتها علي الموبايل مثل البحث وخدمة خرائط جوجل وغيرها ولكن خدمة Google Wireless الجديدة سوف تتيح للشركة التعامل مباشرة مع المستخدمين وهذا سيفتح أبواب جديدة للشركة.

شركات الاتصالات تهدد أيضا مصالح جوجل فعلي سبيل المثال قامت شركة “فيرزون” وهي من كبري شركات الاتصالات الأمريكية خلال السنوات الماضية يإيقاف تطبيق “محفظة جوجل Google Wallet” كما قامت باستخدام نظام البحث “بينج” لشركة مايكروسوفت علي الموبيلات التي تقوم ببيعها ومنعت محرك بحث جوجل.

شركة جوجل هي أول شركة في مجال تكنولوجيا المعلومات التي تقتحم مجال توفير خدمة الإنترنت علي الموبايل لكي تنهي تحكم شركات الاتصالات في المحتوي الذي يظهر للمستخدمين وفي السيطرة علي التطبيقات التي تعمل علي الموبايل.


المزيد من الموضوعات عن الموبايل

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.