المبرمجون يتكهنون بتدفق التطبيقات لساعة أبل

يتوقع خبراء الموضة موجه جارفة لإقتناء ساعة أبل

يتوقع خبراء الموضة موجه جارفة لإقتناء ساعة أبل

تكهن مطورو برمجيات قاموا بتجربة ساعة أبل الجديدة لأول مرة يوم الجمعة بتدفق مجموعة كبيرة من التطبيقات الجديدة خلال الأشهر القليلة القادمة خاصة في مجالات من بينها الصحة والتراسل.

واكتشف المطورون -الذين لم تسمح لهم أبل سوى باستخدام نموذج للساعة- قدرات جديدة.

وقال روس كوهين مدير التشغيل في موقع (بين فريفايد دوت كوت) الذي يصنع تطبيقا لهوية المتصل للساعة الجديدة إنه أدرك يوم الجمعة فقط ان الساعة تعمل وتنطفئ بشكل تلقائي عند رفع أو خفض المعصم.

ولم يتضمن نموذج الساعة مكبرا للصوت مما دعا بعض المطورين للتساؤل عن جودة الصوت. وقالت دانيل كيتا-تاجوتشي محللة الأسواق في شركة واي ميديا لابس التي صممت تطبيقات لشركات مثل أمريكان اكسبريس و(إي.إم.سي) وإي-باي إن الحصول على الساعة سيسرع من تطويرها.

وقالت “كثير من الشركات الخمسمئةالكبرى تريد حقا الاستثمار في هذه التكنولوجيا الجديدة على وجه السرعة.”

وأضافت “الصحة والنقل والتواصل الاجتماعي ستكون هي المجالات الثلاثة الرئيسية التي تعتمد عليها ساعة أبل.”

ورصدت شركة آب آني لتتبع التطبيقات 3061 تطبيقا يدعمون ساعة أبل يوم الجمعة 10% منها ألعاب.

وشكلت التطبيقات العملية 8% وتطبيقات الموضة والصحة والرشاقة 7% لكل منها.

وحتى الآن يرى المطورون ان الفوائد الرئيسية للساعة هي توفير الوقت أو ترشيد اخراج الهاتف المحمول من الجيب ومطالعته.


المزيد من الموضوعات عن ساعة أبل


المصدر: رويترز

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.