جوجل يشدد الإجراءات لإزالة المحتوى المتطرف على يوتيوب

شبكة يوتيوب من المنصات التي تستخدمها المنظمات الإرهابية لبث رسائلها المصورة

– قالت شركة جوجل التابعة لألفابت إنها ستنفذ المزيد من الإجراءات لتحديد وحذف أي محتوى إرهابي أو يحض على العنف أو التطرف على منصتها لمشاركة المقاطع المصورة يوتيوب.

وقالت جوجل إنها ستتخذ موقفا أكثر صرامة تجاه المقاطع المصورة التي تحتوي على محتوى متعصب أو تستخدم الدين في التحريض من خلال إصدار تحذير وعدم تزكيتها للحصول على إعجاب المستخدم حتى إذا لم تكن تنتهك السياسات بصورة واضحة.

كما ستوظف الشركة المزيد من الموارد الهندسية وستزيد استخدام التكنولوجيا للمساعدة في تحديد المقاطع المصورة المتطرفة بالإضافة إلى تدريب مصنفي محتوى ليحددوا سريعا مثل هذا المحتوى ويقوموا بحذفه.

وقال كنت ووكر المستشار العام لجوجل “في الوقت الذي عملنا فيه نحن وآخرون على مدار سنوات لتحديد وحذف المحتوى الذي ينتهك سياساتنا فإن الحقيقة المزعجة هي أننا كصناعة ينبغي أن نعترف أننا نحتاج إلى عمل المزيد الآن”.

وقالت جوجل إنها ستوسع تعاونها مع جماعات مكافحة التطرف لتحديد المحتوى الذي قد يستخدم لتجنيد متشددين.

أربع استراتيجيات جديدة تنتشرها جوجل لمحاربة المحتوي الإرهابي:

1- مزيد من التكنولوجيا

قال ووكر ان جوجل استخدمت بالفعل “نماذج تحليل الفيديو” التي ساعدت على تحديد أكثر من 50% من المحتوى المرتبط بالإرهاب الذي أزالته خلال الأشهر الستة الماضية. لكنه قال إن الطبيعة المائعة لمثل هذا المحتوى تجعل من الصعب في بعض الأحيان حظره: يمكن استخدام نفس الفيديو من قبل مؤسسات إخبارية مرموقة للإبلاغ عنها من قبل الأفراد لتعزيز الأيديولوجيات المتطرفة.

2- مزيد من الخبراء

يعمل يوتوب، الذي تملكه جوجل، على تشغيل برنامج يسمى “المخبر الموثوق به” يوفر البرنامج موارد وأدوات إضافية للمستخدمين الذين يقدمون تقارير منتظمة ودقيقة عن محتوى ينتهك تعليمات الموقع؛ يقول يوتوب أن برنامج “المخبر الموثوق به” دقيق 90 في المائة من الحالات.

وقال ووكر إن 50 منظمة للمجتمع المدني لديهم خبرة في هذا المجال ستنضم إلى 63 منظمة هي بالفعل جزء من البرنامج، وأن المنح ستقدم لدعم عملهم. واضاف ووكر “ان هذا يسمح لنا بالاستفادة من خبرات المنظمات المتخصصة العاملة فى قضايا مثل خطاب الكراهية واذى النفس والارهاب”.

3- حرية الرأي والمحتوي المتطرف

في النقاش حول التطرف عبر الإنترنت، عانت جوجل باستمرار من السعي لتحقيق التوازن بين حرية التعبير ومعالجة المحتوى الخطير.

الآن، يبدو أن الشركة تتراجع أكثر: قال ووكر إن جوجل ستسعى لتقليل المشاهدينلأشرطة الفيديو التي، وإن لم تكن تنتهك سياسات الشركة، إلا أن المحتوى” مشكوك فيه،

على سبيل المثال، أشرطة الفيديو التي تحتوي على المحتوى الديني المثير للمشاعر أو الذي يحاول السيطرة علي الآخرين. “قال ووكر إن مقاطع الفيديو هذه ستظهر خلف تحذير، ولن يتم تحقيق الدخل منها، كما سيتم إيقاف التعليقات وتعليقات المستخدمين. واضاف “هذا يعني ان مقاطع الفيديو هذه ستكون اقل ارتباطا وسيكون من الصعب العثور عليها”.

4- إبعاد المستخدمين المتطرفين عن منصات جوجل

وقال ووكر إن جوجل ستعمل مع جيجساو Jigsaw، وهي حاضنة تأسست في جوجل مخصصة لمعالجة المشاكل على الإنترنت بما في ذلك التطرف، لرعاية المتطرفين المحتملين أو المجندين المحتملين لـ داعش بعيدا عن المحتوى المتطرف.

وقال ووكر: “إن هذا النهج الواعد يسخر قوة الإعلان عبر الإنترنت للرسائل التي تستهدف الوصول إلى مجندين محتملين من داعش، ويعيد توجيههم نحو مقاطع فيديو لمكافحة الإرهاب يمكن أن تغير رأيهم حول الانضمام”.

—–

وضغطت ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وهي الدول التي قتل مدنيون بها وأصيبوا في تفجيرات وعمليات إطلاق نار قام بها متشددون إسلاميون في السنوات الأخيرة على موقع فيسبوك ووسائل التواصل الاجتماعي الأخرى مثل جوجل وتويتر من أجل بذل المزيد لحذف المحتوى المتطرف وخطاب الكراهية.


 المصدر: رويترز – إيحيبت14

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.