التلاعب بوسائل التواصل الإجتماعي لا يشكل خطراً على الاقتصاد فحسب، وإنما على الديمقراطية أيضاً

شراء “اللايكات” الوهمية.. تجارة خطرة!

من لا يريد أن يصبح مشهوراً ويحظى بشعبية واسعة؟ هذا الأمر بات ممكناً من دون بذل أدنى جهد عن طريق شراء “اللايكات” الوهمية للصور والمنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي. لكن لهذا التلاعب مخاطر على الاقتصاد والديموقراطية. بضع نقرات و 80 يورو، هذا كل ما تطلبه الأمر…