تتخيل الحوسبة المحيطة عالماً تعزز فيه الحوسبة حياتنا بطرق جديدة ومبتكرة - كل ذلك بأقل قدر من التفاعل مع الأجهزة نفسها.

الحوسبة المحيطة: الراحة الفائقة أم انتهاك للخصوصية؟

 تخيل أنك تعيش أو تعمل في مكان يمتلئ بأجهزة استشعار مزودة بميكروفونات وكاميرات. أجهزة الاستشعار متصلة ببعضها البعض عبر نظام حوسبة مركزي قادر على التعرف على نظام حياتك وعملك وأداء المهام نيابة عنك دون أي توجيه منك. قد تكون هذه المهام فتح ستارة غرفتك صباحا أو طلب غداءك…