اختراق إلكتروني للخطوط الجوية البريطانية وسرقة بطاقات الائتمان، الشركة تعد بتعويض المتضررين

الهجوم الإلكتروني حصد بيانات 380 ألف عملية شراء للتذاكر

تقدم رئيس شركة الخطوط الجوية البريطانية للطيران باعتذار عما إنه خرق لنظام الشركة الأمني، ووعد بتقديم تعويضات.

وقال أليكس كروز إن القراصنة شنوا “هجوما معقدا وإجراميا” على موقع الشركة. وقالت الشركة إن بيانات شخصية ومالية تخص زبائن الشركة تعرضت للاختراق.

وطالت عملية الاختراق الإلكتروني نحو 380 ألف عملية شراء تذاكر، ولكن البيانات التي حصل عليها القراصنة لم تشمل تفاصيل الرحلات وجوازات السفر، كما تقول الشركة.

وقال كروز إن الشركة “ستعوض أي زبون تضرر ماليا بسبب هذا الهجوم”.

وأوضحت الخطوط الجوية البريطانية إن اختراق نظامها حدث في الفترة ما بين 9:58 دقيقة مساء بتوقيت جرينتش يوم الـ21 من اغسطس و 8:45 دقيقة مساء بتوقيت جرينتش يوم الـ5 من سبتمبر.

وانخفضت قيمة أسهم شركة IAG المالكة لشركة الطيران بنحو 3% في تداولات نهاية الصباح في سوق لندن.

وفي مقابلة قال كروز إنه “يأسف للقلق الذي يشعر به الزبائن، خصوصا أولئك الذين حجزوا رحلات عبر موقع الشركة الإلكتروني وتطبيقها الخاص بالموبايل”.

وأضاف: “اكتشفنا أن شيئا ما قد حدث ولكن لم نعلم ماهيته (مساء الأربعاء 5 سبتمبر) وأمضى فريقنا الليل لمعرفة مدى الضرر الناتج عن الهجوم”.

وقالت الخطوط الجوية البريطانية إنها اتصلت في مساء يوم الخميس 6 سبتمبر بكل العملاء الذين طالهم الخرق الأمني، وهم من اشتروا تذاكر خلال الفترة التي حددتها الشركة، وليس في أيام وأوقات أخرى.

نصائح للمتضررين

وعدت برتش إيروايز بتعويض المتضررين

ما هي البيانات المسروقة؟

يقول رئيس الخطوط الجوية البريطانية إنها: “اسم وعنوان البريد الإلكتروني وبيانات بطاقة الائتمان وذلك يشمل رقم البطاقة الطويل وتاريخ نفادها وأرقام الأمان الثلاثة خلف البطاقة”.

وتصر الشركة أنها لا تخزن أرقام الأمان الخاصة بالبطاقة، وهذا يعني – حسب خبراء أمنيين – أن القراصنة اعترضوا عمليات الشراء وحصلوا على البيانات، ولم يخترقوا قاعدة بيانات شركة الطيران.

ماذا سيفعل القراصنة بالبيانات؟

إذا حصل محتال على بياناتك، فقد يمكنه الدخول إلى حسابك المصرفي أو فتح حساب مصرفي باسمك أو يستخدم بياناتك في عمليات شراء فيها احتيال، أو أن يبيع بياناتك لمحتالين آخرين.

ماذا أفعل في هذه الحالة؟

إذا ما تعرضت بياناتك إلى السرقة، عليك أن تغير كلمات المرور التي تستخدمها على شبكة الإنترنت. ثم راقب حسابك المصرفي وحساب بطاقة الائتمان وانتبه لأي عملية شراء تشك فيها ولم تقم بها.

ثم احذر من أي اتصال هاتفي أو رسالة إلكترونية تطلب منك معلومات لتساعدك في التعامل مع الاختراق الذي حدث. لأن المحتالين قد يقومون بذلك ويدعون أنهم من الشرطة أو المصرف أو حتى من شركة الخطوط الجوية البريطانية.

هل سيتأثر حجزي للرحلة؟

تقول الخطوط الجوية البريطانية إن حجز الرحلات لم يتأثر. وإنما بيانات الزبائن هي التي تعرضت إلى الاختراق وإن حجوزات الرحلات لن يطرأ عليها تغيير.

هل سأحصل على تعويض؟

إذا ما تعرضت لخسارة أو صعوبات مالية، فإن الشركة وعدت بتعويضك.

الخطوط الجوية البريطانية في أرقام:

  • أكثر من 45 مليون راكب عام 2017
  • أكثر من 38 مليون حقيبة حملتها طائرات الشركة عام 2017
  • يسافر علي متن طائراتها أكثر من 100 ألف راكب من مطار هيثرو
  • يرتفع عدد مسافريها من مطار هيثرو في أشهر الصيف الي 120 ألف راكب
  • أكثر من 290 طائرة
  • تصل الي 170 مدينة حول العالم
  • تعمل في 70 دولة

المصدر: بي بي سي – وكالات

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.