إنستجرام يتصدى لمحاولات بالغين مراسلة مراهقين

تطبيق انستاجرام يحاول حماية المراهقين

تطبيق انستاجرام يحاول حماية المراهقين

سيضيف تطبيق إنستجرام معايير سلامة صُممت لحماية المراهقين من الرسائل غير المرغوبة من قبل الأشخاص البالغين.

وسيصبح مسموحا للمستخدمين الأكبر سنا إرسال رسائل خاصة للمراهقين، فقط في حال كان أولئك المراهقون من متابعي حساباتهم.

وستُغطى هذه الرسائل مع ترك ملاحظة تذكّر المراهقين بأنهم ليسوا مضطرين للإجابة على الرسالة إن شعروا بالضيق منها.

وستفعّل إجراءات السلامة هذه فقط في حال وضع المستخدم عمره صحيحا – فغالبا ما يلجأ الأصغر سنا إلى الكذب بخصوص أعمارهم الحقيقية من أجل تفادي التقييدات على ما يمكن للأطفال تصفحّه.

وبالمثل، يمكن للبالغين الذي يحاولون الاعتداء على الأطفال، الادعاء أنهم أصغر سنا.

ستمنح إجراءات الأمان الجديدة المستخدمين المراهقين خيار الإبلاغ عن البالغين الذين يرسلون رسائل إليهم أو حظرهم “Block”.

سيتم تشجيع المراهقين على جعل حساباتهم "خاصة Private" عند التسجيل في إنستاجرام

سيتم تشجيع المراهقين على جعل حساباتهم “خاصة Private” عند التسجيل في إنستاجرام

ستذكر إجراءات الأمان المستخدمين الصغار بأنهم غير مضطرين للرد على الرسائل و “توخي الحذر عند مشاركة الصور أو مقاطع الفيديو أو المعلومات مع شخص لا تعرفه”.

ستظهر إشعارات عندما تكتشف أنظمة الإشراف في إنستاجرام السلوك المشبوه من المستخدمين البالغين. الشركة لا تشارك التفاصيل حول كيفية عمل هذه الأنظمة، لكنها تقول إن مثل هذا السلوك المشبوه يمكن أن يشمل إرسال “عدد كبير من طلبات الصداقة أو الرسائل إلى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا”.

يقول موقع إنستاجرام المملوك لـ فيسبوك إن هذه الميزة ستكون متاحة في بعض البلدان هذا الشهر (لم تحدد أي منها) وستتوفر عالميًا “قريبًا”.

ويقول القائمون على إنستجرام إنهم يطورون “نوعا جديدا من الذكاء الصناعي والتكنولوجيا المعتمدة على تعليم الآلات” من أجل التصدي للتحدي المتمثّل بالتأكد من العمر، خاصة في حال كذب المستخدمين.

حساب خاص

إجراءات السلامة الجديدة من إنستاجرام سوف تجعل من الصعب علي البالغين الوصول علي حسابات المراهقين ومتابعتهم

إجراءات السلامة الجديدة من إنستاجرام سوف تجعل من الصعب علي البالغين الوصول علي حسابات المراهقين ومتابعتهم

حددت شركة إنستجرام عمر الـ13 حدا أدنى للسماح باستخدام التطبيق. وقالت المنصة إنها منحت المستخدمين الأصغر سنا خيارا بجعل حساباتهم خاصة عند إنشائها.

وقالت في تدوينة: “إن لم يختر المراهق خيار ‘خاص’ عند إنشاء الحساب، فنرسل له تنبيها بذلك في وقت لاحق، لنعلمه بفوائد الحساب الخاص ونذكره بتفقّد الإعدادات”.

وفي شهر يناير الماضي، أعلنت شركة تيك توك المنافسة عن ما يلي:

  • ستصبح حسابات كل الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 17 عاما خاصة تلقائيا.
  • كما أن المراهقين بين عمر 13-15 عاما سيوافقون على “الأصدقاء” الذين سيكون بإمكانهم التعليق، وسيكون لديهم الخيار لجعل فيديوهاتهم عامة أم لا.

وسيمنح مشروع قانون بريطاني يتعلق بالأذيّة والضرر عبر الإنترنت هيئة التنظيم (Ofcom ) صلاحية حظر الخدمات عبر الإنترنت التي تفشل في حماية الأطفال – ولكن يستبعد أن تصبح هذه المسودة قانونا قبل عام 2022.


المصدر: بي بي سي – ذا فيرج

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.