بالأرقام: موقف البنية التحتية الإلكترونية لمصر عام 2021

البنية الأساسبة في مصر عام 2021

البنية الأساسبة في مصر عام 2021

كان عام 2020 هو عام التحول الرقمي السريع في مصر، بعد أن تسببت الجائحة في قيود جديدة على حركة ملايين من البشر، أدت إلى قفزة كبرى في استخدام الخدمات الرقمية، ومواقع التواصل الاجتماعي، والتكنولوجيا المالية، ومنصات التجارة الإلكترونية.

وبعد إحصاء الأرقام، لدينا صورة أوضح عن نمو هذه الاتجاهات الرئيسية بمساعدة تقرير عن الرقمنة في مصر لعام 2021 “ديجيتال 2021″ الذي أصدرته مؤسسة داتا ريبورتال، والذي يجمع بيانات من جهات عديدة مثل الأمم المتحدة والبنك الدولي، وجوجل، وغيرها، ويعطينا نظرة فاحصة عن مدى نمو التحول الرقمي في مصر.

  • زاد عدد السكان في مصر بحوالي 1.9 مليون نسمة خلال الفترة من يناير 2020 الي يناير 2021 ليصل أجمالي عدد السكان الي 103 مليون نسمة.
  • عدد مستخدمي الإنترنت في مصر 59.19 مليون مستخدم وذلك في يناير 2021, وقد زاد العدد بمقدار 4.5 مليون خلال عام.
  • وصل عدد مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي 49 مليون في يناير 2021، بزيادة قدرها 7 مليون عما كان عليه في يناير 2020.
  • يمثل عدد مستخدمي مواقع التواصل حوالي 47% من إجمالي عدد السكان.
الوضع في مصر عام 2021 موضحا به عدد السكان وعدد مستخدمي الإنترنت والموبايل

الوضع في مصر عام 2021 موضحا به عدد السكان وعدد مستخدمي الإنترنت والموبايل ومواقع التواصل الإجتماعي

رغم الاتجاهات الجديدة لايزال الطريق طويل

كشف التقرير ارتفاع نسبة انتشار الموبايل 92.7% بحلول يناير 2021، وانتشار شبكة الإنترنت بنسبة 57.3%.

وفي عام 2020، شهدت مصر زيادة قدرها 2.9% على أساس سنوي في اتصالات الموبايل وزيادة بنسبة 8.1% على أساس سنوي في استخدام الإنترنت منذ دخول تدابير الإغلاق حيز التنفيذ، وهو أمر ليس مفاجئا، ويأتي بالتزامن مع جهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتحسين البنية التحتية لشبكات الإنترنت منذ بداية الجائحة.

وشهدنا أيضا انتشار الأجهزة المنزلية الذكية، والتي نما استخدامها أيضا في عام 2020. وهناك اتجاهات أخرى شهدت نموا واضحا مثل التجارة الإلكترونية واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها. مع ذلك، يشير التقرير إلى أنه لا يزال أمامنا طريق طويل لتحقيق زيادة في أشياء رئيسية أخرى مثل الشمول المالي.

زيادة طفيفة في سرعة الإنترنت

ومن المدهش أن تشهد سرعة الاتصال الثابت بالإنترنت زيادة طفيفة في عام 2020، بعد أن ارتفعت بنسبة 293% على أساس سنوي في عام 2019.

وفي عام 2020، ارتفع متوسط سرعة التحميل للاتصال الثابت بخدمة الإنترنت بنسبة 31.5% على أساس سنوي إلى 34.88 ميجابت في الثانية.

ويأتي ذلك بعد زيادة ضخمة بنسبة 293% على أساس سنوي في عام 2019 إلى 26.52 ميجابت في الثانية.

ورغم أن التقرير لم يكشف الكثير حول أسباب هذه الزيادة، إلا أننا نفترض أن إجراءات الإغلاق قد أعاقت تركيب كابلات الألياف الضوئية، إلى جانب زيادة الطلب والضغط على الشبكة خلال فترة الإغلاق.

يتعامل 99% من مستخدمي شبكة فيسبوك معها من خلال أجهزة الموبايل وذلك في يناير 2021

يتعامل 99% من مستخدمي شبكة فيسبوك معها من خلال أجهزة الموبايل وذلك في يناير 2021

كابلات الألباف الضوئية هي استراتيجية الحكومة

ومستقبلا، نعلم أن كابلات الألياف الضوئية ستظل عاملا رئيسيا في استراتيجية الرقمنة للحكومة، إذ أعلنت الحكومة العام الماضي عن خطط لزيادة متوسط سرعة الإنترنت إلى 40 ميجابت في الثانية خلال عام 2021. وخلال العام الجاري، وقعت شركة المصرية للاتصالات اتفاق لإنشاء مسار كابلات الألياف الضوئية جديد بين البحرين الأحمر والمتوسط.

وبدءا من أبريل، اشترطت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات توصيل الألياف الضوئية للحصول على التراخيص الخاصة ببناء العقارات الجديدة.

ويعد تركيب المزيد من كابلات الألياف الضوئية في جميع أنحاء البلاد جزءا لا يتجزأ من برنامج الإصلاحات الحكومية الهيكلية الاقتصادية والاجتماعية المعلن عنه حديثا.

سرعة إنترنت الموبايل

في عام 2020، ارتفع متوسط سرعة التحميل للإنترنت عبر الموبايل بنسبة 20.9% إلى 20.40 ميجابت في الثانية، وفق مؤسسة داتا ريبورتال. وعلى النقيض، انخفض متوسط سرعة التحميل للإنترنت عبر الموبايل انخفاضا طفيفا على أساس سنوي بنسبة 0.4% إلى 16.89 ميجابت في الثانية.

وكذلك ارتفعت النتيجة الإجمالية لمصر على مؤشر جي إس إم إيه إنتلجنس لاتصال الهواتف المحمولة إلى 55.71% في عام 2020، مقارنة بـ 54.24% في عام 2019. ويقيس المؤشر أداء 170 دولة سنويا وفقا للمقاييس الرئيسية لاعتماد الإنترنت عبر الموبايل.

في مصر يتعامل حوالي 68.6% الموبايل للتعامل مع شبكة الإنترنت بينما يستخدم 29.3% أجهزة الكمبيوتر والـ لابتوب للاتصال بالشبكة وذلك في يناير 2021

في مصر يتعامل حوالي 68.6% الموبايل للتعامل مع شبكة الإنترنت بينما يستخدم 29.3% أجهزة الكمبيوتر والـ لابتوب للاتصال بالشبكة وذلك في يناير 2021

موقف مصر بين الدول العربية

ومع ذلك، لا تزال مصر ضمن الـ 50% الأقل في المؤشر، خلف الإمارات (78.2)، والأردن (69.4)، وتونس (60)، والمغرب (59.9)، ولبنان (59.9)، إلا أنها تأتي قبل الجزائر (53.2)، وليبيا (50.9)، والعراق (45.5)، والسودان (35.1).

استخدام مواقع التواصل

زاد استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في 2020 بمقدار الضعف عن عام 2019: شهد عام 2020 زيادة بنسبة 16.7% على أساس سنوي في عدد المستخدمين النشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، مقارنة بزيادة قدرها 7.3% على أساس سنوي في استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في عام 2019.

يوتيوب وفيسبوك هما الشبكتين الأكثر استخداما بين مواقع التواصل الإجتماعي في مصر حيث يستخدم كل منهم حوالي 80% من مستخدمي الإنترنت في مصر في يناير 2021

يوتيوب وفيسبوك هما الشبكتين الأكثر استخداما بين مواقع التواصل الإجتماعي في مصر حيث يستخدم كل منهم حوالي 80% من مستخدمي الإنترنت في مصر في يناير 2021

التجارة الإلكترونية

نما سوق التجارة الإلكترونية للسلع الاستهلاكية بنسبة 63.5% على أساس سنوي في عام 2020، ليصل إلى 3.27 مليار دولار، بتقديرات تشير إلى أن 41.36 مليون شخص يشترون سلعا استهلاكية عبر الإنترنت اعتبارا من يناير 2021.

وهو دليل آخر على تحول التجارة الإلكترونية إلى عادة شرائية أساسية: بين مستخدمي الإنترنت القدامى الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و64 عاما، ينفذ 20.6% منهم مدفوعات عبر الموبايل، ويدفع 56.9% مقابل المحتوى الرقمي، ويدفع 33.7% عبر الإنترنت لتطبيقات النقل التشاركي، فيما يدفع 41.3% عبر الإنترنت لخدمات توصيل الطعام عبر الإنترنت شهريا.

لكن بصورة عامة، يظل الاستبعاد المالي يمثل تحديا لنمو الفضاء الرقمي: رغم أن التجارة الإلكترونية والتكنولوجيا المالية والمدفوعات الرقمية شهدت زيادة كبرى خلال فترة الجائحة، إلا أن مستوى اعتمادها في أواسط المواطنين المصريين لا يزال منخفضا، بحسب داتا ريبورتال. إذ قال 3.5% فقط من السكان الذين تزيد أعمارهم عن 15 عاما أنهم يدفعون الفواتير أو يشترون عبر الإنترنت، وهو ليس أمرا مفاجئا، بالنظر إلى أن 32.8% فقط قالوا إن لديهم حساب في مؤسسة مالية فيما يملك 3.3% فقط بطاقات ائتمانية.

وارتفعت القيمة السوقية لخدمات توصيل الطعام: زادت تعاملات خدمات توصيل الطعام بنسبة 44.1% على أساس سنوي إلى 81.10 مليون دولار، إذ بلغ عدد من يستخدمون خدمات توصيل الطعام عبر الإنترنت 3.59 مليون شخص اعتبارا من يناير 2021. وتجلى الطلب على السوق عندما أطلقت جوميا تطبيق لخدمات توصيل الطعام لسد الفجوة التي أحدثها خروج أوبر إيتس وجلوفو.

وعلى الجانب الآخر، انخفض استخدام خدمات النقل التشاركي، لكن يسهل فهم الأسباب: انخفضت تعاملات خدمات النقل التشاركي بنسبة 37.4% على أساس سنوي في 2020 إلى 115.1 مليون دولار، حيث استخدام 1.88 شخص خدمات النقل التشاركي اعتبارا من 2021، وفق داتا ريبورتال. الانخفاض في استخدام خدمات النقل كان واضحا منذ بداية الجائحة، وتأثرت الشركات الناشئة في مجال النقل التشاركي تأثرا بالغا بسبب تدابير الإغلاق.

استخدام الأجهزة الذكية

لكن المفاجئ فعلا، كان الارتفاع في استخدام الأجهزة المنزلية الذكية في 2020: نما استخدام الأجهزة المنزلية الذكية في مصر بنسبة 11.1% على أساس سنوي في 2020، مقارنة بـ 86% على أساس سنوي في 2019. وابتداء من يناير 2021، وجدت الأجهزة المنزلية الذكية في 1.6 مليون منزل، ارتفاعا من 280 ألف منزل في يناير 2020.

لكن الزيادة الإجمالية في القيمة السوقية كانت فقط نصف ما هي عليه في 2019: ارتفع معدل شراء الأجهزة المنزلية الذكية بنسبة 49.4% على أساس سنوي في 2020، مقارنة بـ 94% على أساس سنوي في عام 2019. وارتفعت القيمة السوقية إلى 133 مليون دولار في عام 2021، ارتفاعا من 94 مليون دولار في يناير 2020.


خاص: إيجيبت14

المصدر: ديجيتال 2021 – إنتربرايز

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.