إنفوجرافيك: ماذا حقق تيم كوك لشركة أبل بعد 10 سنوات؟

صورة لستيف جوبز مؤسس أبل ( الي اليمين) وتيم كوك الرئيس التنفيذي الحالي للشركة (الي اليسار) في مقر الشركة بكاليفورنيا عام 2010 ويظهر علي "جوبز" آثار المرض

صورة لستيف جوبز مؤسس أبل ( الي اليمين) وتيم كوك الرئيس التنفيذي الحالي للشركة (الي اليسار) في مقر الشركة بكاليفورنيا عام 2010 ويظهر علي “جوبز” آثار المرض

“لقد قلت دائمًا إنه إذا جاء يوم لم يعد بإمكاني فيه الوفاء بواجباتي وتوقعاتي كرئيس تنفيذي لشركة أبل، فسأكون أول من يبلغك بذلك. لسوء الحظ، لقد آتى ذلك اليوم.”

بهذه الكلمات أعلن ستيف جوبز مؤسس لشركة أبل، استقالته من منصب الرئيس التنفيذي للشركة قبل 10 سنوات ، في 24 أغسطس 2011، وفي خطاب الأستقالة رشح ستيف جوبز الرئيس الحالي تيم كوك لكي يخلفه.

تولى جوبز، الذي كان يكافح سرطان البنكرياس لسنوات، منصب رئيس مجلس إدارة المجلس قبل وفاته بمرضه في 5 أكتوبر 2011.

إلى جانب التوصية بشدة بتيم كوك خلفًا له في خطاب استقالته، صرح جوبز بأنه يعتقد أن “أيام شركة أبل الأكثر إشراقًا وابتكارًا تسبقها”، وهي فكرة لم يشاركها الكثير من عشاق أبل والمعجبين بعمل حياة جوبز في ذلك الوقت.

بينما كان تيم كوك يحظى باحترام كبير بصفته مديرًا للعمليات وخبيرًا في سلاسل التوريد، اعتقد العديد من المتفرجين أنه يفتقر إلى الرؤية والكاريزما التي يجب اتباعها على خطى سلفه الأكبر من الحياة.

البيان الصحفي الذي أعلن عن تعيين كوك لم يفعل الكثير لتغير هذه الشكوك.

وأشاد جوبز “بالأداء المتميز والموهبة الرائعة والحكم السليم” لكوك وهو ما يختلف عن مميزات جوبز في قيادة الشركة فكان له “الرؤية والقيادة غير العادية”، و “رؤيته الفريدة وإبداعه وإلهامه لكل زملاءه في الشركة”.

ومع ذلك، بعد 10 سنوات من تولي كوك رئاسة شركة أبل، لا بد من استنتاج أن جوبز كان على حق جزئيًا على الأقل.

في حين أن هناك جدال بين الخبراء حول ما إذا كان العقد الماضي هو الأكثر إبداعًا في تاريخ أبل، فمن المؤكد أنه كان الأكثر ذكاءً من حيث النمو والتنفيذ.

كما يوضح الإنفوجرافيك التالي، تضاعفت إيرادات أبل وأرباحها بأكثر من 3 أضعاف بين عامي 2011 و 2021 ، حيث قامت الشركة باستمرار بتوسيع النظام البيئي للأجهزة والخدمات حول منتجها الرئيسي، الأيفون.

نتيجة لذلك، نمت القيمة السوقية لشركة أبل من 350 مليار دولار تقريبًا في يوم استقالة ستيف جوبز إلى ما يقرب من 2.5 تريليون دولار بعد 10 سنوات.

إنفوجرافيك يقارن نتائج شركة أبل خلال الفترة من 2011 الي 2021 التي تولي رئاستها تيم كوك خلفا لمؤسسها العبقري ستيف جوبز

إنفوجرافيك يقارن نتائج شركة أبل خلال الفترة من 2011 الي 2021 التي تولي رئاستها تيم كوك خلفا لمؤسسها العبقري ستيف جوبز


المصدر: statista

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.