لأول مرة: فك لفائف مومياء الفرعون أمنحتب الأول رقميا

التصوير المقطعي يكشف عن جمجمة الفرعون أمنحتب الأول

التصوير المقطعي يكشف عن جمجمة الفرعون أمنحتب الأول

تمكن علماء آثار من دراسة الجثة المحنطة لفرعون مصري قديم لأول مرة منذ آلاف السنين بعد “فك لفائف المومياء” رقميا. وعُثر على مومياء الفرعون أمنحتب الأول، الذي حكم في الفترة بين عامي 1525 إلى 1504 قبل الميلاد، في معبد الدير البحري بمدينة الأقصر بصعيد مصر قبل 140 عاما.

لكن علماء الآثار امتنعوا عن فتحه حفاظا على روعة القناع والضمادات.

وكشفت عمليات مسح الأشعة المقطعية عن معلومات لم تكن معروفة من قبل عن الفرعون وعن طريقة دفنه.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.