تويتر تترنح: استقالة 1200 موظف في يوم واحد

مقر تويتر في سان فرانسيسكو، لقد غادر الكثير من الموظفين حتى تساءل مستخدمو تويتر عما إذا كان الموقع سينجو بعد استحواذ إيلون ماسك عليه

مقر تويتر في سان فرانسيسكو، لقد غادر الكثير من الموظفين حتى تساءل مستخدمو تويتر عما إذا كان الموقع سينجو بعد استحواذ إيلون ماسك عليه

أرسل إيلون ماسك سلسلة من رسائل البريد الإلكتروني إلى موظفي تويتر صباح الجمعة 18 نوفمبر مع مناشدة. “أي شخص يطور البرمجيات، يرجى الحضور إلى الطابق العاشر الساعة 2 ظهرًا. اليوم، كتب رسالة من فقرتين، اطلعت عليها صحيفة نيويورك تايمز.

بعد حوالي 30 دقيقة، أرسل ماسك بريدًا إلكترونيًا آخر يقول فيه إنه يريد التعرف على “المكون التكنولوجي tech stack” في تويتر، وهو مصطلح يستخدم لوصف برمجيات الشركة والأنظمة المتعلقة بها. ثم في بريد إلكتروني آخر، طلب من بعض الأشخاص السفر إلى مقر تويتر في سان فرانسيسكو لكي يلتقوا به شخصيًا.

تتأرجح شبكة تويتر على حافة الهاوية حيث أعاد إيلون ماسك تشكيل الشركة بعد شرائها مقابل 44 مليار دولار في الشهر الماضي.

لقد دفع الملياردير بلا هوادة إلى وضع بصمته على شبكة التواصل الاجتماعي، مما أدى إلى خفض 50% من قوتها العاملة، وطرد المعارضين، وطور وسبلة اشتراك جديدة بـ 8 دولارات شهريا، وكتب رسالة قاسية مفادها أن الشركة بحاجة إلى إعادة هيكلة أو أنها ستواجه الإفلاس.

والسؤال الآن هو ما إذا كان ماسك (51 عاما) قد ذهب بعيدا في خطته؟

يوم الخميس 17 نوفمبر، استقال المئات من موظفي تويتر بعد أن منحهم ماسك موعدًا نهائيًا ليقرروا المغادرة أو البقاء.

اختار العديد من الموظفين المغادرة حتى بدأ مستخدمو تويتر في التساؤل عما إذا كان الموقع سينجو من هذه العاصفة، وقاموا بتغريد رسائل وداع للخدمة وتحولت هاشتاج مثل الهجرة من تويتر #TwitterMigration و #TwitterTakeover إلى “تريند” الموضوعات الشائعة.

دفع إيلون ماسك بلا هوادة لوضع بصمته على شبكة تويتر، مما أدى إلى خفض 50% من قوتها العاملة.

دفع إيلون ماسك بلا هوادة لوضع بصمته على شبكة تويتر، مما أدى إلى خفض 50% من قوتها العاملة.

قال ثلاثة أشخاص مقربين من الشركة إن بعض التقديرات الداخلية أظهرت أن ما لا يقل عن 1200 موظف بدوام كامل استقالوا يوم الخميس 17 نوفمبر.

كان لدى تويتر 7500 موظف بدوام كامل في نهاية أكتوبر، وانخفض إلى حوالي 3700 بعد تسريح جماعي للموظفين هذا الشهر.

قال بعض الموظفين الذين استقالوا إنهم كانوا يعلمون أنهم فصلوا من الشركة عن طريق قطع الاتصال بالبريد الإلكتروني للشركة، أو تسجيل خروجهم من نظام المراسلة الداخلية Slack لأن ممثلي الموارد البشرية لم يكونوا متاحين.

لكن الملياردير غرد يوم الجمعة 18 نوفمبر على ما قال إنه سيكون تغييرات في سياسة محتوى تويتر.

وقال إنه لن يتم الترويج للتغريدات التي تحض على الكراهية بعد الآن عن طريق البرمجيات، لكن لن يتم حذفها.

كما أعاد العديد من الحسابات المحظورة سابقًا، بما في ذلك تلك الخاصة بالممثل الكوميدي كاثي جريفين والمؤلف جوردان بيترسون، ونشر استطلاعًا يطلب من المستخدمين التصويت على ما إذا كان ينبغي على تويتر إعادة حساب الرئيس السابق دونالد ترامب.

ربما يكون السؤال الأكثر أهمية الآن هو كيف يمكن أن يستمر تويتر في العمل بعد التخفيض الهائل في قوته العاملة في مثل هذا الوقت القصير. قال أشخاص على دراية بالموضوع إن آثار الفصل والاستقالات قد تجلت بشكل كبير في فرق التكنولوجيا بالشركة.

قال موظفان سابقان إن أحد الفرق المعروفة باسم Twitter Command Center، وهي محموعة مؤلفة من 20 شخصًا مهمتها منع الانقطاعات والفشل التكنولوجي أثناء الأحداث ذات الازدحام الشديد علي الشبكة، استقال العديد من الأشخاص من جميع أنحاء العالم.

تم تقليص فريق “الخدمات الأساسية”، الذي يتعامل مع هندسة الحاسبات computing architecture، إلى 4 أشخاص من بين أكثر من 100.

الفرق الأخرى التي تتعامل مع كيفية ظهور الوسائط في التغريدات أو كيف تُظهر الملفات الشخصية (البروفيل) أعداد متابعي الحساب انخفض عدد موظفوها إلى الصفر.


خاص: إيجيبت14

المصدر: نيويورك تايمز

فكرة واحدة على ”تويتر تترنح: استقالة 1200 موظف في يوم واحد

  1. تعقيب: تويتر تترنح: استقالة 1200 موظف في يوم واحد – روابط تقنية

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.