القبض على وريث شركة سامسونج في كوريا الجنوبية

جاي-يونج، القائم بأعمال رئيس سامسونج، خضع للتحقيق لأول مرة في يناير الماضي، لكن المحققين قرروا آنذاك عدم القبض عليه

جاي-يونج، القائم بأعمال رئيس سامسونج، خضع للتحقيق لأول مرة في يناير الماضي، لكن المحققين قرروا آنذاك عدم القبض عليه

ألقت السلطات في كوريا الجنوبية القبض على وريث شركة سامسونج، لي جاي-يونغ، بتهمة الرشوة واتهامات أخرى.

وتتعلق هذه القضية بالفضيحة السياسية التي أدت إلى عزل رئيسة البلاد بارك جوين-هاي.

واتُهمت سامسونج بتقديم تبرعات لمنظمات غير هادفة للربح، تديرها تشوي سون-سيل، الصديقة المقربة من الرئيسة جوين-هاي، مقابل تقديم خدمات حكومية.

ونفى جاي-يونج ومجموعة سامسونج ارتكاب أية تجاوزات.

وخضع جاي-يونج، القائم بأعمال رئيس سامسونج، للتحقيق لأول مرة في يناير الماضي، وقرر المحققون آنذاك عدم القبض عليه.

لكنه خضع للتحقيق مرة ثانية في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وقالت المحكمة يوم الجمعة إنها “أقرت بضرورة القبض عليه (لي جاي-يونج) في ضوء التهم الجنائية التي أضيفت حديثا ضده وظهور أدلة جديدة.”

وسيبدأ ممثلو الادعاء تحقيقات إضافية، وأمامهم 20 يوما لتوجيه اتهامات رسمية بحق جاي-يونج. ولا يعكس القبض على جاي-يونج رأي المحكمة بشأن إدانته أو تبرئته، لكنه يعني فقط أنها تدرس بجدية كبيرة احتمالية ارتكاب جريمة أو أنها تعتقد بأن هناك تهربا من العدالة.

نُظمت احتجاجات حاشدة ضد رئيسة كوريا الجنوبية، بارك جوين-هاي، التي جُردت من صلاحياتها الرئاسية

نُظمت احتجاجات حاشدة ضد رئيسة كوريا الجنوبية، بارك جوين-هاي، التي جُردت من صلاحياتها الرئاسية

فضيحة سياسية

وتتركز الفضيحة السياسية التي هزت أركان كوريا الجنوبية بعلاقة رئيسة البلاد بصديقتها تشوي سون-سيل، والتي أدت إلى اتهامات للأخيرة باستغلال النفوذ في شؤون الدولة، وتسريب مستندات الرئاسة، وتعيين كبار الموظفين الحكوميين، وإجبار عدد من الشركات الكبرى على التبرع لصالح مؤسستي “مير” و”كي-الرياضة”، واستغلال أموالهما لأغراض شخصية وغيرها.

وتخضع سون-سيل للمحاكمة حاليا بسبب التهم المذكورة أعلاه، بالإضافة إلى سوء استخدام السلطة، ومحاولة الاحتيال. لكنها نفت ارتكاب أية تجاوزات.

وقرر برلمان كوريا الجنوبية في ديسمبر الماضي تجميد سلطات الرئيسة جوين-هاي، وجُردت من صلاحياتها الرئاسية. وتنظر المحكمة الدستورية في كوريا الجنوبية القضية حاليا.

وجدير بالذكر أن لي جاي-يونج يتولى حاليا منصب نائب رئيس شركة سامسونج، لكن منذ إصابة والده، لي كون-هي، بنوبة قلبية عام 2014، فإنه يُعتبر الرئيس الفعلي لمجموعة سامسونج بالكامل.


المصدر: بي بي سي

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.