استقالة رئيسة تحرير النسخة الورقية من صحيفة بيلد الألمانية في صراع من النسخة الرقمية

صورة تجمع بين رئيس تحرير النسخة الرقمية يوليان خايشيلت (الي اليسار) ورئيسة تحرير النسخة الورقية تانيت كوخ (الي اليمين)

 قدمت رئيسة تحرير صحيفة بيلد الألمانية، أكثر الصحف الأوروبية مبيعا، استقالتها يوم الجمعة بعدما خسرت في نزاع سلطة مع رئيس تحرير النسخة الرقمية من الصحيفة.

واستقالت تانيت كوخ (40 عاما) من منصبها بعد عامين من توليها رئاسة تحرير أهم إصدارات دار النشر الألمانية أكسيل سبرينجر. وفي رسالة بالبريد الإلكتروني للعاملين بالصحيفة قالت إن علاقة العمل بينها وبين رئيس تحرير النسخة الرقمية يوليان خايشيلت انهارت في العام الماضي.

وقالت كوخ في الرسالة التي اطلعت رويترز على نسخة منها ”في عام 2017 بلغ استعدادي للتنازل أقصاه“.

وهذا الخلاف الإداري يعطي لمحة نادرة عن أساليب العمل الداخلية في أكبر دار نشر رقمي في أوروبا التي أسسها الراحل أكسيل سبرينجر في عام 1946. ولا زالت أرملته فريدا المالك الرئيسي للشركة.

وقال ماتياس دوبفنر الرئيس التنفيذي لدار سبرينجر إن تولي رئيسين لتحرير نسختي الصحيفة الورقية والرقمية لم يمض بشكل جيد كما كان متوقعا.

وقال في بيان ”كانت نوايانا طيبة لقسم المسؤوليات التحريرية لكن عمليا لم يفلح الأمر“ وعبر عن أسفه لاستقالة كوخ.

وسيتولى خايشيلت (37 عاما) رئاسة تحرير بيلد بالكامل.

وانخفض توزيع النسخة المطبوعة من بيلد بنحو النصف إلى مليوني نسخة منذ بداية الألفية. وبرغم إيرادات الإعلانات القوية بها في الربع الأخير من العام الماضي استمر اتجاه القراء إلى المواقع الإخبارية على الإنترنت.


المصدر: رويترز

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.