رحلة الي أصغر الكواكب “عطارد” تستغرق 7 سنوات

جانب من كوكب عطارد

 انطلقت مركبة فضاء أوروبية يابانية في رحلة صعبة تستمر 7 سنوات إلى كوكب عطارد أصغر كواكب المجموعة الشمسية وأقلها استكشافا.

وبحسب وكالة استكشاف الفضاء اليابانية فقد أقلعت بعثة بيبي كولومبو، وهي ثالث بعثة فقط تزور عطارد، من الميناء الفضائي الأوروبي في جيانا الفرنسية على متن صاروخ أريان 5 الساعة 10:45 مساء يوم الجمعة بالتوقيت المحلي (0245 يوم السبت بتوقيت القاهرة).

وقال المدير العام لوكالة الفضاء الأوروبية يان فيرنر في بيان ”إطلاق بيبي كولومبو إنجاز ضخم لوكالة الفضاء الأوروبية ووكالة استكشاف الفضاء اليابانية وسيكون هناك الكثير من النجاحات العظيمة“.

وأضاف ”إلى جانب إكمال الرحلة الصعبة، ستعود هذه البعثة بمكسب كبير للعلم“.

وزار عدد قليل من مركبات الفضاء كوكب عطارد بسبب قربه من الشمس، إذ يبعد عنها أقل من 60 مليون كيلومتر بينما تبعد الأرض عنها نحو 150 مليون كيلومتر، مما يجعل انطلاق أي رحلة إلى هناك تحديا.

ويمكن أن تزيد درجات الحرارة على سطح الكوكب على 400 درجة مئوية صباحا وتنخفض إلى سالب 170 درجة مئوية ليلا.

وستخرج المركبة بيبي كولومبو، المسماة تيمنا بعالم الرياضيات والمهندس الإيطالي جوزيبي (بيبي) كولومبو الذي عاش في القرن العشرين، من مجال جاذبية الأرض بعد عام ونصف العام ثم تزداد سرعتها خلال الرحلة.

وستمر المركبة بكوكب الزهرة مرتين ثم تحلق مرورا بعطارد 6 مرات قبل أن تدخل إلى مداره في ديسمبر 2025 تقريبا.


المصدر: رويترز

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.