النظام الإلكتروني الجديد للتحكم في طائرة بوينج 737 ماكس به عيوبا خطيرة


طائرة بوينج 737 ماكس 8 في مطار بإندونيسيا يوم 15 مارس 2019

 ذكرت صحيفة سياتل تايمز الأمريكية يوم الأحد 16 مارس أن بيانات تحليل السلامة الخاصة ببرمجيات نظام جديد للتحكم في طائرات بوينج 737 ماكس أشار إلى عدة عيوب خطيرة.

وقالت الصحيفة مستشهدة بأقوال مهندسين حاليين وسابقين بإدارة الطيران الاتحادية الأمريكية إن تحليل السلامة لنظام التحكم ”إم كاس“ (نظام زيادة خصائص المناورة) كشف عن ضعف في قدرات هذا النظام.

ونشرت الصحيفة أنه مع اندفاع شركة بوينج في عام 2015 للحاق بشركة إيرباص في مجال الطائرات متوسطة الحجم ومحاولتها الحصول علي ترخيص لطائرتها الجديدة بوينج 737  ماكس في أسرع وقت، فقد دفع ذلك مدراء إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) للضغط علي مهندسي السلامة التابعين للوكالة، لتفويض القيام بـ تقييمات السلامة الي شركة بوينج نفسها، والموافقة بسرعة على نتائج التحاليل التي أجرتها الشركة دون التأكد منها.

لكن التحليل الأصلي لعوامل سلامة الطائرة الذي قدمته شركة بوينج إلى إدارة الطيران الفيدرالية لنظام التحكم الإلكتروني للطيران الجديد على طائرة 737 ماكس، وهو التقرير الذي استخدم للحصول علي ترخيص الطائرة على أنها آمنة للطيران، كان به العديد من العيوب المهمة.

العيوب التي أشارت إليها الصحيفة في نظام التحكم في الطيران بطراز بوينج 737 ماكس

يخضع نظام التحكم في الطيران هذا، والذي يُطلق عليه MCAS (نظام زيادة خصائص المناورة) ، للتحقيق الآن بعد أن أسفر عن تحطم طائرتين من نفس الطراز في أقل من 5 أشهر، وهو ما دعا إدارة الطيران الفيدرالي يوم الأربعاء 13 مارس بإصدار أمر بحظر طيران كل الطائرات التي أنتجت من هذا الطراز.

وقالت الصحيفة إن الإدارة رفضت الخوض في تفاصيل.

وأضافت أنه تم إبلاغ كل من بوينج وإدارة الطيران الاتحادية الأمريكية بتفاصيل القصة وطلب منهما الرد منذ 11 يوما قبل حادث تحطم الطائرة الإثيوبية 737 ماكس يوم الأحد 10 مارس الذي راح ضحيته 157 شخصا هم كل من كانوا على متنها.

وفي أكتوبر الماضي تحطمت طائرة أخرى من نفس الطراز لشركة ليون إير قبالة سواحل إندونيسيا مما أودى بحياة جميع من كانوا على متنها وعددهم 189.

ولم يتسن الوصول لبوينج، ولم ترد إدارة الطيران الاتحادية على طلبات للتعليق.

صورة لـ قمرة القيادة لطائرة شركة لاين أير من طراز بوينج 737 ماكس علي أرضية مطار سوكارنو هاتا الدولي في إندونيسيا الأسبوع الماضي. كان تحطم طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الإثيوبية يشبه ما حدث في 29 أكتوبر 2018


المصدر: وكالات

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.