الإعلان عن تفاصيل خطط أول هبوط أمريكي على سطح القمر

نائب رئيس البحث والتطوير في ناسا، يتحدث تيم كرين (الثاني الي اليمين) مع المدير المساعد لناسا ، مديرة البعثة العلمية، توماس زوربوشن حول خطة الهبوط علي سطح القمر، الجمعة ، مايو 31 ، 2019 في مركز جودارد لرحلات الفضاء في ولاية ماريلاند

نائب رئيس البحث والتطوير في ناسا، يتحدث تيم كرين (الثاني الي اليمين) مع المدير المساعد لناسا ، مديرة البعثة العلمية، توماس زوربوشن حول خطة الهبوط علي سطح القمر، الجمعة ، مايو 31 ، 2019 في مركز جودارد لرحلات الفضاء في ولاية ماريلاند

من المتوقع أن تكون أول مركبة فضائية أمريكية تهبط على سطح القمر منذ قرابة 50 عاما مسبارا آليا تصنعه شركة أستروبوتيك تكنولوجي وسيتم إطلاقها في غضون عامين عبر صاروخ فولكان الذي تنتجه شركة يونايتد لونش ألايانس.

كانت أستروبوتيك واحدة من بين 9 شركات اختيرت في نوفمبر الماضي للتنافس على عقد قيمته 2.6 مليار دولار لتطوير مركبات فضاء صغيرة وتكنولوجيا أخرى من أجل 20 مهمة لاستكشاف سطح القمر خلال السنوات العشر المقبلة.

واختارت الشركة، التي تتخذ من مدينة بيتسبرج مقرا لها، الصاروخ فولكان الذي يعكف على تطويره مشروع مشترك لبوينج ولوكهيد مارتن لإطلاق المسبار بيرجرين من قاعدة كيب كنافيرال في فلوريدا في صيف عام 2021.

وقالت أستروبوتيك إن بيرجرين ستكون أول مركبة فضائية أمريكية تهبط على القمر منذ أن وطأت أقدام رواد فضاء أبولو أرض القمر عام 1972.

وستنقل المهمة تكنولوجيا وتجارب إلى القمر بموجب برنامج لإدارة الفضاء والطيران الأمريكية (ناسا) سيمهد الطريق أمام رحلات لرواد الفضاء بحلول عام 2024 في إطار جدول طموح وضعته إدارة الرئيس دونالد ترامب.

وقال توري برونو الرئيس التنفيذي ليونايتد لونش ألايانس ”أولى رحلاتنا باستخدام فولكان هي أيضا أول خطوة كبيرة على طريق العودة إلى القمر“.

وقالت أستروبوتيك في مايو إن وكالة ناسا منحتها 79.5 مليون دولار من أجل المهمة الأولى التي ستنقل ما يصل إلى 28 حمولة من 8 دول من بينها الولايات المتحدة والمكسيك.

وقال جون ثورنتون الرئيس التنفيذي لأستروبوتيك قبل الإعلان عن هذه التفاصيل يوم الاثنين 19 أغسطس ”كل ما سيفعله البشر على سطح القمر سيكون مدعوما بأجهزة آلية على السطح“.

ناسا - إطلاق صاروخ أطلس 5 من شركة يونايتد لونش ألايانس من مركز كيب كانافيرال للفضاء في ولاية فلوريدا، الولايات المتحدة الأمريكية ، 8 أغسطس ، 2019

إطلاق صاروخ أطلس 5 من شركة يونايتد لونش ألايانس المتعاقدة مع ناسا من مركز كيب كانافيرال للفضاء في ولاية فلوريدا، الولايات المتحدة الأمريكية ، 8 أغسطس ، 2019

استراتيجية ناسا

تسعى ناسا إلى الاستعانة بشركات خاصة في تصميم وتطوير وتشغيل بعض الأنشطة الفضائية في ظل استراتيجية دافع عنها جيم بريدنشتاين المسؤول المعين من قبل الرئيس الأمريكي ترامب. إنه يريد أن تكون ناسا عميلًا واحدًا للعديد من الشركات التي تعمل في المجال الفضائي القريب من الأرض والقمر لتمهيد الطريق لاستكشاف أعمق للفضاء.

بالنسبة لشركة يونايتد لونش ألايانس، يُعد الإطلاق بمثابة أول رحلة من رحلتين معتمدتين للقوات الجوية الأمريكية. سيحل الضاروخ فولكان محل عائلات صواريخ دلتا وأطلس القديمة التابعة للشركة، والتي كانت تستخدم للرحلات الفضائية للجيش الأمريكي منذ عقود.

وتهتم دول أخرى أيضا على القمر، فقد نجح المسبار الفضائي الصيني في الهبوط على الجانب الآخر من القمر في يناير الماضي، كما تحطمت مركبة الفضاء الروبوتية الإسرائيلية غير المأهولة بيريشيت عند مرحلة الهبوط النهائي في أبريل. كانت راند تشاندرايان -2 الهندية، التي انطلقت في يوليو، في طريقها إلى القطب الجنوبي للقمر، الذي لم تستكشفه أي دولة أخرى.


المصدر: وكالات

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.