الإعلانات

إياك واستخدام “شاحن الموبايل” الخاص بآخرين

لا تقترضوا شاحن الموبايل من الغرباء

لا تقترضوا شاحن الموبايل من الغرباء

يواجه كثيرون من الناس، خصوصا المسافرين أو المتنقلين داخل المدن الكبيرة ممن نسوا شحن الموبايل أو نسوا إحضار شواحن أجهزتهم معهم لسبب أو آخر، معضلة عندما تكاد تفرغ بطارية الموبايل.

وفي هذه الحالة، قد يضطر هؤلاء إلى اقتراض شاحن من هذا الشخص أو ذاك، في محاولة منهم لإعادة شحن الموبايل والاستمرار في التواصل مع الآخرين، أو مواصلة تصفح الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي.

وحتى وقت قريب كان اقتراض الشاحن من الآخرين أمرا عاديا بالنسبة لكثيرين، لكن حاليا، ثمة تحذيرات تحوم في الأجواء حيال هذا الأمر، فقد أصبح اقتراض الشاحن من الآخرين في هذا العام محفوفا بالمخاطر، كما يحذر خبراء أمن الإنترنت والفضاء الإلكتروني.

وبالنسبة إلى الشريك الإداري العالمي ورئيس قسم إكس فورس ريد في إدارة أمن “آي بي أم” تشارلز هندرسون هناك أشياء معينة في الحياة ينبغي عدم اقتراضها مثل الملابس الداخلية، والحل الأمثل في هذه الحالة التوجه إلى متجر وشراء ملابس داخلية جديدة، بحسب ما ذكرت مجلة فوربس.

وأوضح هندرسون، الذي يدير فريقا من المتسللين والمخترقين أو “الهاكرز” لاختراق أنظمة الكمبيوتر الخاصة بشركته من أجل كشف نقاط الضعف فيها، أن هذا الأمر ينطبق تماما على شاحن الموبايل أو الكمبيوتر المحمول وغيرها من الأجهزة الإلكترونية.


المصدر: سكاي نيوز

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: