جوجل تبتعد عن مصر وتنشيء كابل ألياف ضوئية بين إسرائيل والسعودية

تركيب كابل الألياف الضوئية في إسبانيا عام 2017. تتنافس جوجل مع فيسبوك لبناء المزيد من الشبكات

تركيب كابل الألياف الضوئية في إسبانيا عام 2017. تتنافس جوجل مع فيسبوك لبناء المزيد من الشبكات

بدأت شركة جوجل العالمية إنشاء خط ألياف ضوئية رئيسي جديد يربط بين إسرائيل والسعودية، والذي سيكون بمثابة ممر رئيسي لنقل بيانات الإنترنت العالمية، بحسب ما قالته صحيفة وول ستريت جورنال.

ويهدف الخط الجديد، والذي سيكون باسم “بلو رامان”، إلى تقليل الاعتماد على مصر التي تعتبر أحد أكثر نقاط عبور كابلات الإنترنت ازدحاما في العالم، إذ أن معظم الخطوط التي تربط بين أوروبا والهند تمر عبر مصر، مما يشير إلى احتمالية حدوث انقطاعات خطيرة في حال لحق أي ضرر بتلك الكابلات.

المشروع الذي يربط الهند وأوروبا هو أحدث مشروع بنية تحتية عبر العالم لشركة جوجل. تتنافس جوجل وهي شركة تابعة لشركة ألفابت، مع شركة فيسبوك لبناء قوة عظمي للشبكات لدعم الطلب المتزايد للمستخدمين لتحميل مقاطع الفيديو ونتائج البحث وغيرها من المنتجات.

تعني زيادة الاتصالات بين أوروبا والهند أيضًا أن جوجل ستكون قادرة على نشر مراكز المعلومات حول العالم ، والتنافس مع مايكروسوفت و أمازون في حصة السوق من الحوسبة السحابية.

تطلق شركة جوجل أسماء لشبكات الكابلات الخاصة بها علي أسماء علماء مشهورين، وتسمي المسار الجديد رامان الأزرق، على اسم الفيزيائي الهندي تشاندرسكارا ونكاتا رامان. من المتوقع أن يكلف مشروع كابل تحت الماء بطول طريق بلو رامان الذي يمتد أكثر من 8000 كيلومتر حوالي 400 مليون دولار.

الشركات المالكة لتلك الكابلات غير راضية أيضا عن الرسوم المرتفعة للغاية التي تفرضها الشركة المصرية للاتصالات مقابل السماح بعبورها في الأراضي المصرية. ويرى محللون أن الشركة المملوكة للدولة تفرض رسوما هي بين الأعلى عالميا، إذ أنها تمثل ما يصل إلى 50% من تكلفة الكابلات التي تصل بين أوروبا والهند.

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال: “قال أشخاص مقربون من مشروع بلو رامان، إن عملاق التكنولوجيا يريد فتح مسار جديد لتخفيف اختناقات الإنترنت في مصر. تتقاضى الحكومة المصرية مبالغ مالية كبيرة من مشغلي الاتصالات لعبور أراضيها ومياهها، وقد يضيف ذلك ما يصل إلى حوالي 50٪ إلى تكلفة طريق يربط أوروبا بالهند، وفقًا لمستشاري الصناعة. وأضافوا أن عنق الزجاجة يزيد المخاوف من انقطاع الإنترنت بسبب تضرر الكابل بسبب السفن العائمة في المياه المزدحمة للسفن التجارية في البحر الأحمر”.

ألتفت شركة جوجل حول الرسوم العالية للحكومة المصرية وقررت الإتجاة الي مسار بديل يمر من الهند الي المملكة العربية السعودة ومنها الي إسرائيل ثم الي القارة الأوربية.


المصدر: وكالات

فكرة واحدة على ”جوجل تبتعد عن مصر وتنشيء كابل ألياف ضوئية بين إسرائيل والسعودية

  1. تعقيب: جوجل تبتعد عن مصر وتنشيء كابل ألياف ضوئية بين إسرائيل والسعودية – azizyh.com

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.