أمريكا تلغي رخصة شركة اتصالات صينية

استمرار حرب الولايات المتحدة ضد الشركات الصينية وخاصة شركات الاتصالات والتكنولوجيا

استمرار حرب الولايات المتحدة ضد الشركات الصينية وخاصة شركات الاتصالات والتكنولوجيا

ألغت واشنطن الرخصة الأمريكية لواحدة من أكبر شركات الاتصالات في الصين، بدعوى مخاوف تتعلق بـ”الأمن القومي”. وهو إجراء يهدد بزيادة التوترات مرة أخرى بين أكبر اقتصادين في العالم.

ويجب أن تتوقف شركة تشاينا تيليكوم عن تقديم الخدمات في أمريكا خلال 60 يوما.

وقال مسؤولون إن سيطرة الحكومة الصينية على الشركة منحتها الفرصة “للوصول إلى الاتصالات الأمريكية وتخزينها وتعطيلها أو إساءة توجيهها”.

وقالوا إن هذا بدوره قد يسمح لها “بالقيام بالتجسس وبأنشطة أخرى ضارة ضد الولايات المتحدة”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.