بريطانيا تكشف سبب تحطم المقاتلة إف-35 في البحر

طائرات مقاتلة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة من طراز F-35BS علي متن حاملة الطائرات البريطانية الملكة اليزابيث

طائرات مقاتلة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة من طراز F-35BS علي متن حاملة الطائرات البريطانية الملكة اليزابيث

يخشى محققون بريطانيون، من أن يكون تحطم المقاتلة من طراز أف-35 الأسبوع الماضي في البحر الأبيض المتوسط، سببه أغطية المطر الرخيصة التي لم يتم خلعها بشكل صحيح.

ويعتقد المسؤولون، بحسب صحيفة “ديلي مايل” البريطانية، أن محرك الطائرة الشبحية، التي تبلغ قيمتها 100 مليون جنيه إسترليني، سحب غطاء المطر أثناء إقلاعها من على متن حاملة الطائرات “كوين إليزابيث”، وهو ما أدى إلى تعطل المحرك، مما أجبر الطيار بعد الإقلاع على القفز من طائرته.

وأفاد أفراد البحرية بأنهم رأوا الغطاء يطفو في البحر بالقرب من حاملة الطائرات البريطانية الرئيسية بعد الحادث الذي وقع في البحر المتوسط يوم الأحد 21 نوفمبر.

وقالت المصادر في حديث لصحيفة “ذا صن” البريطانة إن طيار سلاح الجو الملكي أدرك الأمر وحاول إجهاض الإقلاع لكنه لم يتمكن من إيقاف الطائرة قبل انتهاء مدرج السفينة.

وأضافت المصادر إن أفراد البحرية أدركوا هذه المشكلة “على الفور تقريبا” لأن القواعد المتعلقة بإزالة الأغطية وأغطية المحرك قبل الرحلات الجوية “صارمة للغاية”.

وكانت المملكة المتحدة تعمل مع الولايات المتحدة وإيطاليا لاستعادة الطائرة، التي يعتقد أنها كانت على بعد أكثر من ميل واحد تحت السطح، وسط مخاوف من أن تحاول روسيا إنقاذ الحطام للكشف عن التكنولوجيا السرية على متنها.

وأعلنت وزارة الدفاع البريطانية، الأسبوع الماضي، تحطم مقاتلة “إف 35” تابعة لقواتها الجوية في البحر المتوسط خلال تحليق روتيني، مضيفة أن الطيار نجح في قذف نفسه خارج الطائرة قبل تحطمها.


المصدر: Daily mail

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.