وسط ضحكات المارة: شرطي يوقف سيارة بدون سائق ليحرر لها مخالفة

تقوم شركة كروز بتطوير تقنية للسيارات القيادة الذاتية

تقوم شركة كروز بتطوير تقنية للسيارات القيادة الذاتية

رأي الشرطي السيارة تسير مطفأة أنوارها الأمامية بالليل فذهب إلى نافذة السائق، لتتعالى ضحكات المارة، ويخبره أحدهم “لا أحد في الداخل! هذا جنون”. إنها حادثة غريبة لسيارة ذاتية القيادة في سان فرانسيسكو، هنا تفاصيلها.

رغم مخالفة الأمر لقوانين المرور؛ إلا أن بعض السائقين يطفئون أحيانا أنوار مصابيح سياراتهم الأمامية عندما يقودونها داخل المدن بالليل. لكن شرطة سان فرانسيسكو واجهت مؤخرا مشكلة غير مسبوقة، عندما أوقف أحد عناصرها سيارة ذاتية القيادة كانت تتنقل خلال الليل مع مصابيح مطفأة ومن دون أي شخص في داخلها.

وانتشر عبر الشبكات الاجتماعية تسجيل مصور عن الحادثة التقطه أحد المارة، ما دفع بشركة “كروز” المالكة للمركبة إلى التعليق عبر تويتر لإيضاح ما حصل.وقالت ناطقة باسم “كروز” أخيرا في تعليق على الفيديو الذي نشره أحد الصحافيين “مركبتنا الذاتية القيادية أعطت أولوية المرور لسيارة شرطة، ثم توقفت في النقطة الآمنة الأقرب بعد الإشارة، كما هو مرتقب”. وأضافت “اتصل شرطي بـكروز من دون تسطير أي محضر ضبط”.

ويظهر التسجيل المصور شرطيا يتقدم إلى نافذة السيارة عند مقعد السائق، وسط ضحك من المارة الذين قال أحدهم “لا أحد في الداخل! هذا جنون”. وتنطلق بعدها السيارة الذاتية القيادة تلقائيا للانتقال إلى الجانب الآخر بعد الإشارة الخضراء.

وأوضح ناطق باسم الشرطة لوكالة فرانس برس أن عناصرها “اتصلوا بمشغلي المركبة الذاتية القيادة (…) فريق الصيانة تولى السيطرة على المركبة”.

وأكدت “كروز” حصول الواقعة موضحة أن المصابيح كانت مطفأة بسبب خطأ بشري.

وتطور “كروز” منذ تأسيسها سنة 2013، برمجيات تتيح سير المركبات ذاتياً بالكامل. وتملك شركة “جنرال موتورز” الأميركية أكثرية حصص “كروز” المقدّرة قيمتها بأكثر من 30 مليار دولار بفضل استثمارات من “مايكروسوفت” و”هوندا” و”وولمارت” خصوصا.

أنتجت شركة “كروز” مقطع الفيديو التالي على يوتيوب لضباط الشرطة، توضح كيفية تفاعلهم مع السيارات ذاتية القيادة.

جاء في الفيديو أن السيارات ذاتية القيادة بها ميكروفونات يمكنها التعرف على أصوات سيارات الشرطة.

يوضح الفيديو أنه يجب على الضباط الاتصال برقم هاتف مخصص للوصول إلى “فريق المساعدة الفنية” التابع للشركة قبل الاقتراب من السيارة.

“على سبيل المثال، يمكن لفريق المساعدة الفنية القيام بعدد من المهام عن بُعد، بما في ذلك فتح أبواب السيارة والتأكد من بقاء السيارة في وضع ثابت آمن.”

واجتازت الشركة محطة أساسية من خلال إتاحتها للأفراد منذ مطلع فبراير، حجز رحلات مجانية في شوارع سان فرانسيسكو داخل مركباتها الذاتية القيادة.

ويصادف سكان المدينة الواقعة في ولاية كاليفورنيا باستمرار روبوتات أجرة من شركة “وايمو” للسيارات المستقلة التابعة لـ”جوجل”. وتنقل هذه المركبات، المزودة بكاميرات، ركابا من العامة إلى الأماكن التي يريدونها، بوجود سائق في المركبة لا يلمس المقود ولا الدواسات.


المصدر: وكالات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.