أول الصدمات: إيلون ماسك “سيلغي” حظر حساب ترامب

إيلون ماسك

إيلون ماسك

قال الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك يوم الثلاثاء 10 مايو، إنه سيلغي الحظر الذي فرضه تويتر على حساب الرئيس السابق للولايات المتحدة دونالد ترامب، واصفا إلغاء حساب ترامب بالخطوة “الغبية” و”غير الأخلاقية”.

وخلال حديثه في مؤتمر الفايننشال تايمز لمستقبل صناعة السيارات، قال الملياردير الأمريكي، إنه وجاك دورسي، المؤسس الشريك لتويتر، يؤمنان بأن الحظر الدائم للحسابات يجب أن يكون “نادرا للغاية”، وأن يقتصر على الحسابات التي تشغلها الروبوتات أو تلك التي تعمد إلى إغراق المنصة أو مستخدميها بمنشورات ورسائل عشوائية (SPAM).

وكان ماسك قد أبرم، نهاية أبريل الماضي صفقة للاستحواذ على تويتر بقيمة 44 مليار دولار، إلا أن خططه لتمويل الصفقة لا تزال غير واضحة.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن ماسك وصفه نفسه بالمدافع عن “حرية التعبير المطلقة“، وقوله إن المنصة الاجتماعية ستشهد قيودا أقل على المحتوى.

وقالت الوكالة إن تويتر لم يستجب فورا لطلب للتعليق على تصريحات ماسك.

وكانت منصة تويتر قد قررت تعليق حساب ترامب، الذي كان يضم أكثر من 88 مليون متابع، بشكل كامل بعد فترة وجيزة من أعمال الشغب التي شهدها مبنى الكابيتول الأمريكي في 6 يناير 2021.

شبكة تويتر إلى جانب منصات أخرى بما في ذلك فيسبوك، منعت الرئيس السابق دونالد ترامب من التغريد في أعقاب هجوم 6 يناير على مبنى الكابيتول الأمريكي

شبكة تويتر إلى جانب منصات أخرى بما في ذلك فيسبوك، منعت الرئيس السابق دونالد ترامب من التغريد في أعقاب هجوم 6 يناير على مبنى الكابيتول الأمريكي

وبررت المنصة قرارها حينها بالخشية من “حدوث المزيد من التحريض على العنف”، وذلك بعد أن غرد ترامب بعدة رسائل، وصف فيها الأشخاص الذين اقتحموا مبنى الكابيتول الأمريكي بأنهم “وطنيون”.

وأثار إغلاق حساب ترامب كثيرا من الجدل حول حرية التعبير ودور منصات التواصل الاجتماعي في مراقبة حسابات الشخصيات المؤثرة في العالم.

قال ماسك، الذي أبرم صفقة الشهر الماضي لشراء تويتر مقابل 44 مليار دولار، في مؤتمر فايننشال تايمز إن قرار الشركة بمنع السيد ترامب العام الماضي بسبب تغريدات حول أعمال الشغب في مبنى الكابيتول الأمريكي كان “خطأ لأنه استبعد جزء كبير من البلاد ولم ينتج عنه في النهاية عدم وجود صوت لدونالد ترامب “.

وأضاف أنه كان “خاطئًا أخلاقيا وغبيًا تمامًا” وأن “الحظر الدائم يقوض الثقة بشكل أساسي في شبكة تويتر”.

وقال إنه غير راضٍ عن الطريقة التي يقرر بها تويتر ما يمكن وما لا يمكن نشره على الإنترنت.

ولكن حتى يوم الثلاثاء 10 مايو، لم يتحدث إيلون ماسك (50 عامًا) بعبارات عامة ولم يحدد حسابات تويتر التي قد تتأثر باستحواذه على الشركة. وقد وصف حرية التعبير بأنها “حجر الأساس لديمقراطية فاعلة” وتحدث عن رغبته في منح الناس مزيدًا من السيطرة على قنواتهم على وسائل التواصل الاجتماعي.

من خلال تحديد أن السيد ترامب يمكن أن يعود إلى المنصة، أطلق إيلون ماسك عاصفة نارية سياسية.

تاريخ حافل للرئيس ترامب مع المنصات الاجتماعية

تطبيق تروث سوشيال

تطبيق تروث سوشيال

استخدم الرئيس ترامب تويتر لسنوات عديدة كمكبر إعلامي عملاق لمخاطبة العالم وهراوة لأعدائه، حيث حشد أتباعه البالغ عددهم 88 مليونًا حول قضايا مثل الهجرة بينما كان يطارد المعارضين أيضًا.

تم قطع هذا الطريق في يناير 2021 عندما منعت تويتر وفيسبوك ومنصات أخرى، الرئيس ترامب من النشر في أعقاب الهجوم على مبنى الكابيتول الأمريكي.

وقال موقع تويتر في ذلك الوقت إن الرئيس ترامب انتهك السياسات ويخاطر بالتحريض على العنف بين مؤيديه. قام فيسبوك بمنع الرئيس ترامب لأسباب مماثلة.

لم يرد الرئيس السابق ترامب، الذي بدأ منذ ذلك الحين موقعًا للتواصل الاجتماعي يسمى “تروث سوشيال Truth Social”، على طلب للتعليق.

صراع حرية التعبير مع خطاب الكراهية

جاك دورسي الرئيس التنفيذي المستقيل لشركة تويتر والرئيس الجديد باراج اجراوال يوم 29 نوفمبر 2021

جاك دورسي الرئيس التنفيذي المستقيل لشركة تويتر والرئيس الجديد باراج اجراوال يوم 29 نوفمبر 2021

قال ديريك جونسون، رئيس “الرابطة الوطنية لدعم الملونين National Association for the Advancement of Colored People NAACP“، إن حرية التعبير على الإنترنت يجب أن تأتي مع حواجز حماية.

“أتوجه بالخطاب الي إيلون ماسك: حرية التعبير رائعة، وخطاب الكراهية مرفوض “. “لا تسمح لخطاب الكراهية بالعودة إلى المنصة. لا تسمح لتويتر بأن يصبح كمزرعة الميكروبات لخطاب الكراهية أو الأكاذيب التي تقوض ديمقراطيتنا “.

لكن جاك دورسي، مؤسس وعضو مجلس إدارة تويتر، غرد بأن الحظر الدائم لحسابات المستخدمين “هي إخفاق” للشركة وفي الغالب لا تؤدي الي الهدف المطلوب.

كان دورسي، الذي كان الرئيس التنفيذي لتويتر عندما تم منع السيد ترامب، قد قال العام الماضي إن حظر حساب الرئيس ترامب كان قرار صحيح للشركة، لكنه تراجع يوم الثلاثاء 10 مايو من خلال وصفه لقرار الحظر بأنه “قرار تجاري” وقال “كان ينبغي ألا نتخذ هذا القرار”.

هل سيعود ترامب الي تويتر مرة أخري

حتى مع تعليقات إيلون ماسك، فإن عودة الرئيس ترامب المحتملة إلى تويتر لا تزال بعيدة كل البعد عن التأكيد.

السيد ماسك زئبقي وله تاريخ في قول أشياء لا يتابعها. في عام 2018، أعلن بشكل علني أنه يخطط لجعل شركة تسلا شركة خاصة (وشراء أسهمها في البورصة) وأن لديه التمويل اللازم للقيام بذلك، عندما لم يفعل ذلك. حتى أكثر أتباعه ولاءاٌ يتساءلون أحيانًا عما إذا كانت تغريداته الضبابية جادة أو مزحة.

في الشهر الماضي، قال الرئيس ترامب إنه حتى مع شراء ماسك لشبكة تويتر، فإنه لا يخطط للعودة إلى المنصة وسيتمسك بشبكته الاجتماعية الخاصة تروث سوشيال.


خاص: إيجيبت14

المصدر: وكالات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.