هل تشعر بالتهديد من الذكاء الاصطناعي؟

برامج الذكاء الأصطناعي أخترقت جميع المجالات حتي القضاء وأحكامه

إذا كنت تشعر بالتهديد من الذكاء الأصطناعي، فلست وحدك. الخوف من يوم تسيطر الآلات على البشر ليس جديدا، فقد بدأ من السنوات الأولي لظهور الكمبيوتر، والعديد من الخبراء ينظرون إليه علي انه تهديد حقيقي للإنسانية.

موقع فوكس يشير إلى التقدم الرهيب في تقنيات تعلم الآلة الذي جعل التهديد وشيكا. شهدت السنوات الأخيرة تطورات غير مسبوقة في مجالات تعليم الكمبيوتر لمهارات محددة مثل (تخليق الصور أو الكشف عن السرطان) وحتى تعلم المهارات العامة. وعلى الرغم من صعوبة تعلم الآلة لبعض الأشياء، فإن التطور المذهل في خوارزميات الكمبيوتر من شأنه أن يضفي المزيد من القوة على الذكاء الاصطناعي الذي أصبح قويا بالأساس.

قال العالم الكبير ستيفن هوكينج الذي رحل عن عالمنا عام 2018: “إن تطوير الكبير للذكاء الاصطناعي يمكن أن يؤدي إلى نهاية الجنس البشري”. ويزعم إيلون موسك مؤسس شركة سبيس اكس لسفن الفضاء أن الذكاء الأصطناعي هو “أكبر تهديد وجودي للإنسانية”

يكمن الخطر في أن تقنيات الذكاء الاصطناعي مصممة لتنفيذ أهدافها، بغض النظر عما إذا كانت تلك الأهداف ستتعارض في وقت ما مع أهداف أخرى للبشر أم لا، وما إذا كنا سنمثل عائقا في طريق تحقيق أهدافها. يقول الراحل ستيفن هوكينج أحد أبرز علماء الفيزياء النظرية وعلم الكون على مستوى العالم، تعليقا على الذكاء الاصطناعي وتأثيره على الإنسانية “أنت لست غالبا كارها للنمل بحيث تتعمد أن تخطو عليه لتقتله… ولكن إن كنت مسؤولا عن مشروع للطاقة الكهرومائية وكان هناك منخفضا مليء بالنمل ستغمره المياه فإن هذا أمرا غير جيد على الإطلاق للنمل.. دعونا لا نضع البشرية في موضع النمل”.

وحتى إن استمرت سيطرة البشر على الآلة، فإن تلك السيطرة قد لا تكون أيضا في صالحك، إذ يمكن للذكاء الاصطناعي أن يحول قطاعات كبيرة من القوة البشرية العاملة إلى طاقات مهملة، وهو ما يخدم الكثير من الحكومات والشركات العملاقة. وربما يستغرق الأمر عقودا طويلة ليعيد البشر توفيق أوضاعهم وفقا لهذا “النظام العالمي الجديد”.

تقنيات التعلم الذاتي لأجهزة الكمبيوتر بحيث تستطيع أن تتطور يوما بعد يوم دون تدخل من البشر هو ما يثير مخاوف الخبراء فعملية التعلم الذاتي يمكن أن تكون في غاية السرعة بحيث يصبح من الممكن أن تتفوق علي البشر في فترة زمنية قصيرة.

هناك أيضا المشككين. يعتقد البعض منهم أن الذكاء الاصطناعي المتطرف بعيد جدًا لدرجة أنه لا فائدة من التفكير فيه الآن. آخرون قلقون من أن الضجة المفرطة حول تكنولوجيا الذكاء الأصطناعي قد تقتلها قبل الأوان. وحتى بين الناس الذين يوافقون بشكل عام على أن الذكاء الاصطناعي كما أن هناك تباينًا في اتخاذ الخطوات الأكثر منطقية اليوم تجاه هذه التكنولوجيا.


المصدر: فوكس

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.