أنظمة ذكية في موبيلات تقليدية تسمح لـ مليار شخص باستخدام الانترنت

الموبايل التقليدي يمكن أن يتعامل مع شبكة الإنترنت

أنظمة ذكية في موبيلات تقليدية قد تسمح لنحو مليار شخص باستخدام الانترنت.

 هذا هو المبدأ الذي تعول عليه شركة “كاي أوه إس تكنولوجيز” ومقرها في هونج كونج في خطتها لزيادة استخدام الموبيلات عبر الشراكة مع مصنعي ومشغلي الموبايل لنشر نظام تشغيل يعمل على الموبيلات الرخيصة.

هذه الخطة قد تسمح في نهاية المطاف لنحو مليار شخص باستخدام الانترنت عبر أنظمة الموبيلات الذكية، وفقا لما ذكرته وكالة بلومبرج.

في أفريقيا على وجه التحديد، حيث يعيش نحو 800 مليون إنسان، فإن نسبة انتشار الإنترنت منخفضة بشكل مذهل وبنسب لا تتخطى 25% من إجمالي عدد سكان القارة. ولا تزال البنية التحتية السيئة مثل سرعة الانترنت ومصادر الطاقة لشحن الموبايل، إضافة إلى التكلفة المرتفعة للموبيلات الذكية مقارنة مع مستويات الدخل بالقارة، تحول دون ارتفاع نسب انتشار الإنترنت.

شعار شركة كاي أوه إس تكنولوجيز

ماذا تقدم شركة “كاي أوه إس”؟

تقدم الشركة موبايل جديد بذاكرة منخفضة نسبيا لا تتخطى على الأرجح نحو ربع المساحة التقليدية للموبيلات الذكية التقليدية التي تعمل بنظام أندرويد، مع معالج ضعيف لا تتخطى تكلفته 3 دولارات مقارنة مع التكلفة التقليدية لمعالجات الموبيلات الذكية والتي تبلغ بالمتوسط نحو 50 دولارا.

وبدلا من الشاشات التي تعمل باللمس كثيفة الاستهلاك للطاقة، فإن تلك الموبيلات بها لوحة مفاتيح بلاستيكية تقليدية رخيصة الثمن تشمل مجموعة من تفعيل الوظائف المختلفة مثل خدمات الجيل الثالث والرابع وتقنية البلوتوث ومساعد جوجل الصوتي بالإضافة إلى مفاتيح أخرى للتطبيقات التابعة للشركة على غرار فيسبوك ويوتيوب.

ولا حاجة للقلق بشأن شحن الموبايل بصورة يومية فهو مزود ببطارية تدوم لمدة 5 أيام.

مبيعات قياسية للشركة

تقول الشركة إنها وزعت نحو 80 مليون موبايل من أجهزتها الجديدة إلى 100 دولة حول العالم حتى الآن. واجتذبت الشركة استثمارات من شركة جوجل العام الماضي بنحو 22 مليون دولار، بالإضافة إلى مشاركة عملاق صناعة التكنولوجيا في جولة تمويلية أخرى بنحو 50 مليون دولار في 22 مايو الماضي.

مصر على خارطة الاستفادة أيضا

شراكة بين شركة سيكو المصرية وشركة كاي أوه إس تكنولوجيز

ينتظر أن تكون مصر من أوائل الدول المستفيدة من النظام الجديد مع الوضع في الاعتبار أن شركة سيكو المصرية من أوائل الشركات في أفريقيا التي تعاقدت لإطلاق موبيلات تعمل بنظام “كاي أوه إس” الجديد اعتبارا من الربع الثاني من العام الجاري.

وتبلغ نسبة انتشار الإنترنت في مصر نحو 48.7% فقط وهي نسبة صغيرة مقارنة مع نسب الانتشار الأخرى في المنطقة والتي تبلغ على سبيل المثال لا الحصر نحو 68% في تونس و80% بالأردن و91% في لبنان، لذا فمن الواضح أن شركة سيكو لديها آفاق كامنة بالسوق المصرية.

وتستهدف سيكو، وهي أول شركة تصنع موبايل مصري، إنتاج نحو 1.2 مليون جهاز هذا العام، بالإضافة إلى خطط جرى الإعلان عنها في وقت سابق نحو الدخول في اتفاقيات تصنيع مع شركات أجنبية، وخطط للتوسع في أفريقيا.


المصدر: إنتربرايز – إيجيبت14

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.