ترامب يقترح ضرب الأعاصير بالقنابل النووية

الرئيس الأمريكي ترامب أمام خرائط توضح الأعاصير التي تضرب الولايات الساحلية الشرقية للولايات المتحدة

الرئيس الأمريكي ترامب أمام خرائط توضح الأعاصير التي تضرب الولايات الساحلية الشرقية للولايات المتحدة

اقترح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ضرب الأعاصير بالقنابل النووية قبل وصولها إلى أراضي الولايات المتحدة، بحسب ما ذكره موقع أكسيوس الإخباري الأمريكي.

وفقًا للموقع قال الرئيس في اجتماع مع كبار مسؤولي الأمن القومي والأمن الداخلي حول تهديد الأعاصير: “وجدتها ، وجدتها. لماذا لا نضربهم بالقنابل النووية؟

وقال ترامب: “يبدأون في التكوّن قبالة سواحل إفريقيا ، أثناء تحركهم عبر المحيط الأطلسي ، نسقط قنبلة داخل عين الإعصار وتؤدي إلى تعطيله. لماذا لا يمكننا أن نفعل ذلك؟ “

ونقل الموقع عن مصدر لم يكشف عنه قوله إن الحضور تركوا الاجتماع وهم يتعجبون: “ماذا نفعل مع هذا؟”، ولم يذكر موقع أكسيوس التاريخ الذي تم فيه ذلك الحديث.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يطرح فيها ترامب مثل هذا الاقتراح. ففي عام 2017 سأل ترامب مسؤولا رفيعا إن كان ينبغي على الإدارة الأمريكية أن تقصف الأعاصير بالقنابل لمنع وصولها إلى الأرض.

ولكن ترامب لم يخص بالذكر القنابل النووية في تلك المحادثة.  غير أن موقع أكسيوس نقل عن مسؤول رفيع في الإدارة قوله إن “هدف ترامب ليس سيئا”.

 رفض البيت الأبيض يوم الأحد 25 أغسطس، التعليق على تقرير أكسيوس. وقال “لا نعلق على المناقشات الخاصة التي ربما يكون الرئيس قد قام أو لم يقم بها، مع فريق الأمن القومي التابع له.”

يوم الاثنين 26 أغسطس، من قمة مجموعة السبع في فرنسا ، أصدر ترامب تعليقًا خاصًا به.: “القصة التي كتبها أكسيوس أن الرئيس ترامب يريد تفجير الأعاصير الكبيرة بالأسلحة النووية قبل الوصول إلى الشاطئ هو سخيف ،” وقالت التغريدة. لم أقل هذا. المزيد من الأخبار المزيفة! “

الفكرة ليست جديدة

وليست الفكرة التي طرحها ترامب جديدة. إذ قدمها من قبل أحد العلماء لدى الحكومة الأمريكية في إدارة الرئيس دويت أيزنهاور في الخمسينيات.

أراضي الولايات المتحدة تتعرض لعدد من الأعاصير سنويا

أراضي الولايات المتحدة تتعرض لعدد من الأعاصير
سنويا

وما زالت الفكرة تعود إلى الظهور من جديد، وإن كان العلماء لا يوافقون على جدواها.

وخصصت (الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي) صفحة على موقعها للفكرة.

وتقول الصفحة: “خلال موسم الأعاصير، تبرز اقتراحات باستخدام الأسلحة النووية لتدمير الإعصار”.

وأضاف: “لن يقتصر الأمر (إذا فعلنا ذلك) على تنبيه الإعصار، بل إن الرياح ستنشر النشاط الإشعاعي بسرعة على الأراضي المجاورة. ولا حاجة إلى القول بالطبع إنها فكرة غير جيدة”.

وتتعرض أراضي الولايات المتحدة للأعاصير بانتظام.

وفي عام 2017 ضرب إعصار (هارفي) البلاد، وقيل إنه أقوى الأعاصير التي تعرضت لها الولايات المتحدة خلال 12 عاما.

وما زال الساحل الشرقي للولايات المتحدة يتعرض منذ ذلك التاريخ لسلسلة من الأعاصير المدمرة، قتل فيها آلاف الأشخاص، وكلفت الأضرار التي خلفتها مليارات الدولارات.

هذا الرجل يجب أن يرحل

واستغرب أمريكيون على تويتر اقتراح ترامب، وتساءل أحد المعلقين مندهشا “ما الذي يمكن أن يحدث عن طريق الخطأ؟”

واستخدم معلقون آخرون هاشتاغ #هكذا تبدأ نهاية العالم.

وقالت كاملا هاريس، التي تسعى إلى ترشيح الحزب الديمقراطي لها، في تغريدة: “هذا الرجل يجب أن يرحل”.


المصدر: بي بي سي – وكالات

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.