تهم بالتجسس في قضية السعوديين المتهمان بتسريب معلومات تويتر

أحمد المطيري (يمين) بصورة التقطت العام 2016/ علي الزبارة (يسار) بصورة التقطت العام 2015 وفقا للـFBI

أحمد المطيري (يمين) بصورة التقطت عام 2016/ علي الزبارة (يسار) بصورة التقطت عام 2015 وفقا للـFBI

أصدرت قاضية أمريكية يوم الجمعة 8 نوفمبر قرارا بالإفراج بكفالة عن موظف سابق في تويتر متهم بالتجسس لصالح السعودية لكن جرى وقف التنفيذ بعدما طعن الادعاء على القرار.

وكانت قاضية المحكمة الجزئية الأمريكية في سياتل منحت أحمد أبو عمو (41 عاما) إفراجا بكفالة مع تقييد سفره في انتظار المحاكمة. لكن متحدثة باسم مكتب ممثل الادعاء في منطقة غرب واشنطن قالت في رسالة بالبريد الإلكتروني إن ممثلي الادعاء قدموا طعنا.

وفي وقت سابق قال محامي الدفاع كريس بلاك إن الطعن على القرار سيعني أن موكله سيبقى قيد الاحتجاز إلى أن ينظر قاض في المحكمة الجزئية في قرار القاضية.

وكان الادعاء الفيدرالي في سان فرانسيسكو الأمريكية، الأربعاء 6 نوفمبر، قد وجه تهما بحق كل من السعوديان، أحمد المطيري وعلي الزبارة، بالتجسس لصالح المملكة ومخالفة قوانين التسجيل كعميل لحكومة أجنبية.

وجرى إلقاء القبض على أبو عمو يوم الثلاثاء ووجهت له اتهامات بالتجسس في اليوم التالي مع علي الزبارة (35 عاما) وهو موظف سابق آخر في تويتر وأحمد المطيري (30 عاما) الذي كان يعمل لدى الأسرة الحاكمة في السعودية.

بيان شركة تويتر

شركة تويتر التي تستند القضية على تهريب المتهمين معلومات عن مستخدمين معارضين للحكومة السعودية تشمل أرقام الموبايل  وعناوين البريد الإلكتروني بالإضافة إلى عناوين الانترنت لهم “IP addess” قالت في بيان: “نتفهم المخاطر الجمّة التي يواجهها العديد من مستخدمي تويتر لمشاركة مبادئهم مع العالم، وتحميل هؤلاء في السلطة المسؤولية. لدينا أدوات لحماية خصوصياتهم وقدرتهم على عملهم المهم..”

وأكدت الشركة في بيانها: “نحن ملتزمون بحماية هؤلاء الذين يستخدمون خدماتنا للمطالبة بالمساواة والحريات الشخصية وحقوق الإنسان..”

ويذكر أنه وبحسب الدعوى كان دور علي الزبارة بالإضافة على شخص ثالث يدعى، أحمد أبوعمو (مواطن أمريكي)، باستغلال قدرتهما كموظفين في تويتر لجمع معلومات حساسة وغير متاحة للعامة عن منشقين ومعارضين للنظام السعودي.

أما أحمد المطيري فمتهم بالعمل كوسيط بين موظفي تويتر والحكومة السعودية حيث أنه ووفقا لوثيقة الادعاء قدم للرجلين مئات الآلاف من الدولارات بالإضافة إلى ساعة “هابلو” الفارهة.

وقدمت الـFBI معلومات عن السعوديين، هي كما يلي:

أحمد سعد المطيري

يعرف أكثر باسم أحمد الجبرين، مطلوب لعدم تقدمه بتسجيل كعميل لحكومة أجنبية كما ينص عليه قانون الولايات المتحدة الأمريكية في العام 2014 و2015 يزعم أن المطيري كان له دور في عملية سرقة معلومات سرية عن مستخدمين من الشركة الأمريكية، تويتر، لصالح حكومة المملكة العربية السعودية، المعلومات المسروقة تتضمن عناوين بريد إليكتروني وأرقام هاتف وعناوين انترنت لمعارضين سعوديين ومنتقدين للحكومة السعودية وغيرهم.

وفي وثيقة الادعاء، المطيري اتهم أيضا بالعمل بين موظفي تويتر وبين الحكومة السعودية حيث أنه ووفقا لوثيقة الادعاء قدم للرجلين مئات الآلاف من الدولارات بالإضافة إلى ساعة “هابلو” الفارهة.

علي حمد الزبارة

مطلوب لعدم تقدمه بتسجيل كعميل لحكومة أجنبية كما ينص عليه قانون الولايات المتحدة الأمريكية، في العام 2015 يزعم أن زبارة كان له دور في عملية سرقة معلومات سرية عن مستخدمين من الشركة الأمريكية، تويتر، لصالح حكومة المملكة العربية السعودية.

ووفقا للدعوى المرفوعة، الزبارة وهو مهندس ويب تمكن من الدخول إلى معلومات لأكثر من 6000 مستخدم بتويتر، ونظرا لدوره في الشركة فإن الزبارة قادر على تحديد عناوين الـIP للمستخدمين المستهدفين بالإضافة غل بريدهم الإلكتروني وأرقام هواتفهم وقائمة بكل نشاطاتهم على تويتر بأي وقت.


المصدر: وكالات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.