تيك توك يضيف خاصية جديدة تسمح للأهل بمراقبة سلوك أطفالهم

دراسة كشفت أن 13% من جميع الأطفال البريطانيين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 سنة استخدموا تيك توك عام 2019

دراسة كشفت أن 13% من جميع الأطفال البريطانيين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 سنة استخدموا تيك توك عام 2019

أضاف تطبيق “تيك توك” خاصية “وضع الأمان العائلي” المصممة لمنح الأهل رقابة صارمة على سلوكيات الأبناء المراهقين على الموبايل.

وستسمح الخاصية للأهل بربط حساباتهم على “تيك توك” بحسابات أبنائهم، وتشغيل الميزات وإيقافها عن بعد.

كما تسمح بتنقية المحتوى لاستبعاد غير المناسب منه وبإيقاف الرسائل.

ويحدد “تيك توك” عمر 13 سنة كحد أدنى لاستخدامه، لكن الكثير ممن لم يبلغوا سن المراهقة يستخدمون التطبيق المملوك لشركة صينية.

وكشفت دراسة أجرتها هيئة “أوفكوم”، المنظمة للإتصالات في المملكة المتحدة، أنه جرى استخدام “تيك توك” من قبل 13% من جميع الأطفال البريطانيين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 – 15 سنة في عام 2019، بزيادة نسبتها 8% عن العام الذي سبقه.

ماذا تفعل الميزة الجديدة؟

يمكن للأهل الذين لديهم حسابات على “تيك توك”، ربط حساباتهم بحسابات أطفالهم، للتحكم المباشر في ضوابط الأمان.

ويجب على البالغين فتح التطبيق على الجهازين، والتوجه إلى ضوابط “الرفاهية الرقمية”، وتحديد الموبايل الذي يمتلكونه، وأي منهما يستخدمه الطفل، ومن ثم عليهم مسح شيفرة رمز الاستجابة السريع “QR Code” ، بين الموبايلين لربط الحسابات، ما يتيح للأهل حماية عدد من الميزات عبر كلمة سر.

وهذا يعني أن موبايل الشخص البالغ يمكنه الآن تشغيل وإيقاف الضوابط لـ:

  • الوضع الآمن، منقي تلقائي، مدفوع بخوارزمية، التي تحاول إخفاء المحتوى غير المناسب
  • الرسائل التي يمكن التحكم في استقبالها أي يمكن أن يجري تلقيها من الأصدقاء فقط أو إيقافها كلياً
  • ضوابط وقت الشاشة، وضع حد صارم للوقت الذي يمكن استخدام التطبيق فيه كل يوم

وكانت هذه الميزات متوفرة على منصة “تيك توك” لبعض الوقت، لكنها كانت تتطلب أن توضع على موبيلات المراهقين يدوياً، واغلاقها عبر كلمة مرور يجب إعادة ضبطها كل 30 يوماً.

لماذا إطلاق الرقابة الأبوية؟

يحظى “تيك توك” بشعبية كبيرة بين الشباب، وقد تم الإعلان مؤخراً عن أن نصف جميع الأطفال البالغين من العمر 10 أعوام في المملكة المتحدة يمتلكون هاتفاً ذكياً.

ويقول ستيفن بالكام، من معهد أمان العائلة عبر الإنترنت – وهي مؤسسة خيرية “تيك توك” عضو فيها – إنه قد يكون من الجيد أن يمتلك الأهالي حسابات خاصة على “تيك توك”.

وتتمثل إحدى خطوات المؤسسة الخيرية لتحقيق هدف تحسين وعي أولياء الأمور بالتكنولوجيا الرقمية في “الانخراط والاتصال بالإنترنت مع أطفالك، وإنشاء الأشياء معاً”.

ويقول بالكام: نعتبر ذلك خطوة إلى الأمام بالنسبة لتيك توك.

لكن جون كار، سكرتير ائتلاف جمعيات خيرية للأطفال حول سلامة الإنترنت، ومقره المملكة المتحدة، يقول “أنا قلق من الآباء الذين يستخدمون التطبيق ويسمحون لأطفالهم بذلك أيضاً، من دون الاطلاع عليه أولاً، أو أن يكون لديهم بعض الأفكار الغريبة حول ما هو المناسب للقصّر”.

ويضيف “مؤخراً، قضيت الكثير من الوقت على تيك توك. الحقيقة إنه ليس هناك مكان للقصّر الذين يبلغون 13 عاماً، وهو الحد الأدنى المعلن للسن”.

ويشير إلى أنه من دون التحقق من العمر، “من المؤكد 100 ٪” استخدام من هم تحت 13 سنة التطبيق.

وكشف تحقيق لـ “بي بي سي” العام الماضي، أن الأطفال والمراهقين يتعرضون لضغوط لشراء سلع بأموال حقيقية لمشاهير “تيك توك”، في مقابل أرقام الموبيلات والرسائل الخاصة. وفي أعقاب التقرير، خصص التطبيق هذه الميزة للبالغين فقط.

ويقول بالكام “ما نراه هو نضج هذا التطبيق الذي جاء فجأة خلال الأشهر الـ 18 الماضية”.

وأضاف “إنهم يسعون للحفاظ على مكانتهم الحالية باعتبارهم واحداً من أبرز التطبيقات في حياة أطفالنا”.


المصدر: بي بي سي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.