المستشفيات الأمريكية ترفض ثلث كمياتها من عقار ريمديسيفير

علبة من عقار ريمديسيفير من إنتاج شركة جيلياد ساينز يعرضها فني معامل في منشأة صيدلية في العاصمة المصرية القاهرة يوم 25 يونيو 2020

علبة من عقار ريمديسيفير من إنتاج شركة جيلياد ساينز يعرضها فني معامل في منشأة صيدلية في العاصمة المصرية القاهرة يوم 25 يونيو 2020

أكدت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، إن المستشفيات الأمريكية رفضت نحو ثلث الكميات المخصصة لها من عقار ريمديسيفير لعلاج مرض كوفيد-19 منذ يوليو مع تراجع الحاجة لهذا الدواء المكلف المضاد للفيروس.

وقالت بعض المستشفيات إنها ما زالت تشترى هذا العقار الذى تنتجه شركة جيلياد ساينسز كى يصبح لديها مخزون فى حالة تسارع وتيرة الجائحة خلال الشتاء. ولكنها قالت إن الإمدادات الحالية كافية وذلك إلى حد ما لأنها تقصر استخدامه على الحالات الشديدة فقط.

وسمحت إدارة الأغذية والعقاقير بقدر أكبر من الحرية فى استخدام ريمديسيفير ولكن 6 من بين 8 مستشفيات ضخمة اتصلت بها رويترز قالت إنها لا تستخدمه فى الحالات المتوسطة، ويشير هذا الإبطاء إلى أن نقص العقار انتهى ويهدد جهود جيلياد لتوسيع استخدام ريمديسيفير.

وأكد متحدث باسم وزارة الصحة إنه ما بين السادس من يوليو والثامن من سبتمبر قبلت أنظمة الصحة العامة بالولايات والمناطق نحو 72% من الكميات التى عرضتها عليها من ريمديسيفير. ولم تشتر المستشفيات بدورها سوى نحو ثلثى ما قبلته الولايات والمناطق،

ولم ترد جيلياد على طلب للتعليق.

يمثل الفائض من عقار ريمسيفير الذي يكلف العبوة الواحدة منه 3,120 دولارًا (تحتوي العبوة علي 6 حفن تأخذ في الوريد)،  تحولًا مما كان عليه في وقت سابق من وباء كورونا، عندما كانت إمدادات الدواء أقل من الطلب في بعض المناطق الأمريكية.

ستنتهي صلاحية توزيع الريمسفير الذي تقوده الحكومة الأمريكية في نهاية سبتمبر. قالت المستشفيات إن لديها معلومات قليلة عن مدى توفرها بعد ذلك

تم ترخيص ريمديسيفير لأول مرة في مايو الماضي لاستخدامه في حالات الطوارئ لمرضى كوفيد-19 في المستشفى الذين يحتاجون لدعم الأكسجين، بعد أن أظهرت البيانات أنه ساعد في تقصير وقت التعافي في المستشفى.

قامت الوكالة الشهر الماضي بتوسيع نطاق الاستخدام ليشمل المرضى المقيمين في المستشفى الذين لا يحتاجون إلى دعم الأكسجين، بناءً على البيانات المنشورة في المجلة الطبية JAMA والتي تظهر أن الدواء يوفر فائدة قليلة لهؤلاء المرض، وهو ما جعل العديد من الخبراء غير مقتنعين بفائدة هذا الدواء وخاصة مع سعره المبالغ فيه.


المصدر: رويترز – وكالات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.