بريطانيا: طبيب مصري يسمم شريكة حياته لـ طرد الجن

حقن المتهم الضحية بمواد خطيرة

حقن المتهم الضحية بمواد خطيرة

قام طبيب تخدير بتسميم شريكة حياته إثر ممارسة سلسلة من شعائر طرد الأرواح، وهو الآن يخضع للمحاكمة. وطبق الطبيب ويدعى حسام متولي البالغ من العمر 61 عاما شعائر خطيرة تحت ذريعة “الرقية الشرعية” على كيلي ويلسون في منزل الزوجين الكائن في جريمبسي.

واستمعت محكمة شيفيلد وسط انجلترا إلى شهادة تفيد بأن السيدة عانت من فشل في العديد من أعضائها الحيوية بسبب حقنها بمواد مخدرة.

ووجد أعضاء هيئة المحلفين متولي مذنبا في 8 تهم بينها حقن الضحية بمادة ضارة وتهمة الاحتيال.

وعلمت المحكمة خلال المحاكمة التي استمرت 8 اسابيع أن متولي، وهو طبيب تخدير يعمل في دائرة الصحة البريطانية وأخصائي في علاج أعراض الألم المتكررة كان يعتقد أن ويلسون “مسكونة بالأرواح والجن”.

وكان المتهم يعتقد أن أرواحا تلبست شريكة حياته، حسب ما قال للمحكمة ، وأن عليه التخلص منها بتلاوة القرآن ودهن جلدها بالمياه المقدسة والزيوت.

وعلمت هيئة المحلفين أنه أجرى عليها 250 من الشعائر، وأعد عددا من التسجيلات، على مدى 4 سنوات، ابتداء من عام 2016.

الحالة الأكثر غرابة

وقد عرضت مقتطفات على هيئة المحلفين من 300 لقطة مسجلة، سمع فيها متولي يردد “بسم الله.. الله أكبر” بينما كان يحقن السيدة ويلسون ببعض السوائل.

وظهر في إحدى اللقطات متولي وقد يقيد السيدة ويلسون برباط أسود ثم ردد بعض التمائم وبدا أنه يتحدث إلى جنية تدعى ماجدولينا، ويسأل ويلسون إن كانت شعرت بها.

وردد مرارا عبارة “بسم الله. إذهبي إليهم في رأسك”.

واستمع المحلفون إلى شهادة أحد رجال الدين الإسلامي فقال إن الرقية الشرعية شيء معروف ومستخدم لكن بدون استخدام التخدير.

كان لدى حسام متولي "مخزون هائل من المواد المخدرة" في منزله في جريمسبي

كان لدى حسام متولي “مخزون هائل من المواد المخدرة” في منزله في جريمسبي

وقد ألقي القبض على متولي بعد أن دخلت ويلسون في غيبوبة في الرابع من يوليو عام 2019، حيث كانت على شفا الإصابة بذبحة صدرية مما تطلب نقلها إلى المستشفى ذلك المساء.

وقد وجدت الشرطة كمية كبيرة من المواد المخدرة في منزل المتهم، بينها كيتامين وبروبوفول وفينتانيل.

وبعد إصدار الحكم على متولي قال القاضي جيريمي ريتشاردسون إنه لم يصادف قضية بهذه الغرابة.

وقال القاضي لمتولي الذي كان يعمل في مستشفى تابع لدائرة الصحة “إنه لشيء يبعث على الصدمة أن يقف طبيب في قفص الاتهام بتهم خطيرة كهذه.”

وأضاف أن المتهم بات يعتبر “مجرما خطيرا”.

وكان متولي قد أنهى دراسته للطب في مصر وبعدها انتقل للعمل في السعودية قبل أن يسافر إلى بريطانيا ويمارس مهنته فيها.

وقد التقى السيدة ويلسون البالغة من العمر 33 عاما، والتي كانت ممرضة متدربة، عام 2015. وقد عملت في عيادته الخاصة ثم انتقلت للإقامة معه.

وسيصدر الحكم على متولي يوم 20 سبتمبر المقبل.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: