إنفوجرافيك: فيسبوك تكثف جهودها ضد خطاب الكراهية

إنتشار محتوي الكراهية علي شبكات التواصل الإجتماعي

إنتشار محتوي الكراهية علي شبكات التواصل الإجتماعي

في محاولة لزيادة السلامة الرقمية للصحفيين والنشطاء، أعلن موقع فيسبوك أنه سيمنح هذه المجموعة من المستخدمين وضع “الشخصيات العامة”، مما يزيد بشكل فعال من تدابير السلامة المعمول بها لمنع المضايقات والتنمرالإلكتروني.

تم استخدام المصطلح لأول مرة على نطاق واسع في سياق مقتل جورج فلويد علي يد الشرطة الأمريكية، مما مكّن المنصة من حذف المحتوى الذي يسخر أو يمتدح وفاته.

كما يظهر الإنفوجرافيك التالي، يتحسن موقع فيسبوك في إزالة محتوي الكراهية يوما بعد يوم.

بين أبريل ويونيو 2021 فقط، أزالت شبكة فيسبوك أو وضعت تحذير على 31.5 مليون قطعة محتوى تحتوي على كلام يحض على الكراهية، وهي زيادة كبيرة مقارنة بعدد الربع الأول البالغ 25.2 مليون.

تزعم شبكة فيسبوك أيضًا أن معدل انتشار المستخدمين الذين يروجون منشورات وتعليقات بغيضة قد انخفض أيضًا إلى حوالي 0.05%، مما يعني أن 5 من أصل 10,000 قطعة محتوى تحتوي على كلام يحض على الكراهية قد تم أتخاذ إجراءات ضدها مثل عمليات التحذير أوالحذف على فيسبوك.

يمكن أن يرجع السبب جزئيًا إلى التحسينات في خوارزميات الذكاء الاصطناعي الخاصة بالمنصة، والتي تنعكس أيضًا في النسبة المئوية للمحتوى الذي ينتهك السياسة والذي تم العثور عليه قبل إبلاغ المستخدمين عنه.

في الربع الثاني من عام 2019، تم حذف 71% فقط من أجزاء المحتوى قبل عرضها على مستخدمي فيسبوك، مقارنة بحوالي 98% بين أبريل ويونيو 2021.

الاعتماد الشديد على الخوارزميات لا يخلو من عيوبه، على الرغم من ذلك: في الربع الثاني من عام 2021، تمت استعادة 416,000 قطعة محتوى تمت إزالتها لخطاب الكراهية في وقت لاحق، 328,000 من خلال عمليات تلقائية لا تتطلب استئنافًا يدويًا.

منذ أن بدأت شركة فيسبوك في نشر تقرير تطبيق معايير المجتمع الخاص بها كل 3 أشهر لتحقيق مزيد من الشفافية فيما يتعلق بإجراءات الإشراف الخاصة بها، زاد إجمالي عدد أجزاء المحتوى التي تم الإبلاغ عنها أو إزالتها والتي تحتوي على خطاب يحض على الكراهية بالإضافة إلى معدل الإجراءات الاستباقية بشكل مستمر بصرف النظر عن الربع الأول من عام 2021.

تعريف الشركة عن الكلام الذي يحض على الكراهية على أنه “خطاب عنيف أو غير إنساني ، أو يحقر من شأن الآخرين، أو دعوات للإقصاء أو الفصل على أساس الخصائص معينة، أو الافتراءات. وتشمل هذه الخصائص العرق، الجنسية، والانتماء الديني، والتوجه الجنسي، والطائفة ، الذكور والأناث، والإعاقة أو أصحاب الأمراض”.

إنفوجرافيك يوضح عدد قطع المحتوي التي حذفها شركة فيسبوك أو حذرت المستخدمين منها بسبب خطاب الكراهية خلال الفترة من 2019-2021

إنفوجرافيك يوضح عدد قطع المحتوي التي حذفها شركة فيسبوك أو حذرت المستخدمين منها بسبب خطاب الكراهية خلال الفترة من 2019-2021


خاص: إيجيبت14

المصدر: statista

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.