اتهام شرطية ألمانية بتزوير شهادات تطعيم كورونا وبيعها

تشتبه السلطات الألمانية في قيام شرطية من ولاية زارلاند بالتعاون مع شريك حياتها بتزوير شهادات تطعيم كورونا وبيعها.

تشتبه السلطات الألمانية في قيام شرطية من ولاية زارلاند بالتعاون مع شريك حياتها بتزوير شهادات تطعيم كورونا وبيعها

تشتبه السلطات الألمانية في قيام شرطية من ولاية زارلاند بالتعاون مع شريك حياتها بتزوير شهادات تطعيم كورونا وبيعها، فيما تبحث الشرطة اتخاذ خطوات تأديبية بحق شرطي آخر بتهمة مخالفة قواعد كورونا.

أعلن متحدث باسم الادعاء العام في مدينة زاربروكن الاثنين 6 ديسمبر عن تفتيش مسكن ومكاتب شرطية (32 عاما) كانت تعمل في مدينة نويكيرشن بولايو زارلاند بعد الاشتباه فيها وفي شريك حياتها أيضا بتزوير شهادات تطعيم كورونا وبيعها.

وأضاف المتحدث أنه تم ضبط بطاقات تطعيم فارغة وبطاقة مزورة بالإضافة إلى أجهزة إلكترونية.

وذكر المتحدث أنه يعتقد أن الزوجين كانا يبيعان البطاقة المزورة مقابل 100 يورو، مشيرا إلى أن وحدة “التحقيقات الخاصة والفساد” التابعة لرئاسة الشرطة المحلية تجري تحقيقا في الواقعة برئاسة الادعاء العام.

وأفادت الشرطة بأنه يجري بحث اتخاذ خطوات تأديبية بحق الشرطية التي تم إيقافها عن العمل منذ يوم الجمعة الماضي.

من ناحية أخرى، ذكرت الشرطة أنها تجري البحث في اتخاذ خطوات تأديبية بحق شرطي (52 عاما) بتهمة مخالفة قواعد كورونا حيث كان الشرطي ذهب بالزي الرسمي إلى مخبز بدون ارتداء الكمامة في نهاية نوفمبر الماضي، وأضافت الشرطة أن البائعات والزبائن سألوا الشرطي عن سبب عدم ارتدائه الكمامة فأجاب بقوله إنه أجرى اختبار الكشف عن كورونا. وتابعت الشرطة أنه تم نقل الشرطي إلى مكتب داخلي آخر طوال فترة التحقيق.


المصدر: الوكالة الألمانية

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.