ما هي المدة المثالية للبقاء في وظيفة واحدة؟

تشهد سوق العمل تغييرات هائلة، فهل ما زالت فكرة ضرورة البقاء في الوظيفة لمدة عام واحد على الأقل سارية حتى الآن؟

تتمثل إحدى القواعد غير المكتوبة لتولي وظيفة جديدة في الاستمرار بها لمدة عام واحد على الأقل، حتى لو كنت تكرهها. وحتى لو كانت بيئة العمل صعبة، فيتعين عليك إظهار الالتزام المهني والمثابرة قبل الانتقال إلى وظيفة جديدة.

لكن في ظل التغيير الهائل الذي تشهده أسواق وأماكن العمل بسبب تفشي وباء كورونا، هل ما زالت هذه القاعدة صحيحة؟

يرى خبراء أن ذلك ربما لا يزال صحيحا، نظرا لأن العوامل التي تستند إليها قاعدة العمل لمدة عام على الأقل لا تزال سارية، فصاحب العمل يعتبر الموظف الذي يبقى لمدة عام على الأقل استثمارًا أفضل من الموظف الذي يرحل قبل تلك المدة، كما يُنظر إلى ولائه للشركة بصورة إيجابية.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: