الإفراج عن المدون السعودي رائف بدوي بعد 10 سنوات في السجن

في 2012 القي القبض على رائف بدوي في جدة بشأن اتهامات تتعلق بانتقاد موقعه لهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر في السعودية

في 2012 القي القبض على رائف بدوي في جدة بشأن اتهامات تتعلق بانتقاد موقعه لهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر في السعودية

قالت إنصاف حيدر زوجة المدون السعودي الشهير رائف بدوي (38 عاما)، إنه تم الإفراج عن زوجها بعد 10 سنوات من حبسه في السعودية.

وكانت السلطات السعودية قد ألقت القبض على بدوي عام 2012 في جدة بتهمة الإساءة للإسلام ورجال الدين السعوديين والردة، لكنه بُرئ من تهمة الردة التي يعاقب عليها في السعودية بالإعدام.

وحكم عليه بالسجن مدة 7 سنوات و600 جلدة عام 2013، لكن محكمة الاستئناف رفعت العقوبة لاحقا إلى 10 سنوات مع ألف جلدة وغرامة نقدية بقيمة ربع مليون دولار.

وقد قوبل الحكم الصادر بحقه والقيام بجلده أمام العامة بانتقادات واسعة من منظمات حقوقية دولية ودول غربية.

ورائف بدوي كاتب وناشط في مجال حقوق الإنسان، من مواليد 1984، ومؤسس موقع “الليبراليون السعوديون” الإلكتروني عام 2006، وهو منتدى على الانترنت لتشجيع الحوار عن الشؤون الدينية والسياسية في السعودية.

وكان قد طالب السلطات السعودية عبر قناة سي إن إن الأمريكية عام 2008 بإلغاء “هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ” ومحاكمة رئيسها وقتها إبراهيم الغيث في محكمة العدل الدولية.


المصدر: بي بي سي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.