الـ بيتكوين تستهلك كهرباء أكثر من الأمارات وهولندا والأرجنتين

جامعة كامبريدج تقدر استهلاك الكهرباء السنوي للعملة الرقمية بيتكوين أكثر من هولندا والإمارات العربية المتحدة والأرجنتين

جامعة كامبريدج تقدر استهلاك الكهرباء السنوي للعملة الرقمية بيتكوين أكثر من هولندا والإمارات العربية المتحدة والأرجنتين

تستخدم العملة الرقمية بيتكوين كهرباء سنويًا أكثر من الأرجنتين بأكملها (حوالي 45 مليون نسمة)، وفقًا لتحليل أجرته جامعة كامبريدج.

تعتبر عملية “التعدين Mining” لإنتاج العملات المشفرة مستهلكا هائلا للطاقة الكهربائية، وتتضمن عملية التعدين إجراء حسابات كمبيوتر مطولة للتحقق من المعاملات.

يقول باحثو كامبريدج إن عملية “التعدين” تستهلك حوالي 121.36 تيراواط ساعة في السنة ومن غير المرجح أن ينخفض ​​ما لم تنخفض قيمة العملة.

يقول النقاد إن قرار شركة تسلا للسيارات الكهربائية بالاستثمار بكثافة في العملة الرقمية بيتكوين يقوض صورتها كشركة تحافظ علي الموارد البيئية.

وصلت قيمة العملة إلى مستوى قياسي بلغ 48 ألف دولار هذا الأسبوع. بعد إعلان تسلا أنها اشترت حوالي 1.5 مليار دولار من البيتكوين وخططت لقبولها كوسيلة دفع في المستقبل.

لكن السعر المرتفع يوفر حافزًا أكبر للطامعين في الثروة عن طريق تعدين البيتكوين، الذين يقومون بتشغيل عدد أكبر وأكبر من أجهزة الكمبيوتر.

ومع ارتفاع سعر البيتكوين، يزداد استهلاك الطاقة الكهربائية، وفقًا لما ذكره ميشيل راوخ، الباحث في مركز كامبريدج للتمويل البديل، الذي شارك في إنشاء أداة عبر الإنترنت تقدر كمية الكهرباء التي تستهلكها عمليات التعدين لإنتاج البيتكوين.

إذا كانت العملة الرقمية بيتكوين دولة فسوف يكون ترتيبها رقم 30 في أكثر الدول استهلاكا للطاقة الكهربائية

إذا كانت العملة الرقمية بيتكوين دولة فسوف يكون ترتيبها رقم 30 في أكثر الدول استهلاكا للطاقة الكهربائية

صنفت أداة جامعة كامبريدج عبر الإنترنت استهلاك بيتكوين للكهرباء أعلى من الأرجنتين (121 تيراواط ساعة) وهولندا (108.8 تيراواط ساعة) والإمارات العربية المتحدة (113.20 تيراواط ساعة) – وهي تزحف تدريجياً للتتفوق علي النرويج (122.20 تيراواط ساعة).

تعدين البيتكوين

من أجل “تعدين” بيتكوين، يتم توصيل أجهزة الكمبيوتر، غالبًا ما تكون ذات مواصفات خاصة، بشبكة العملة المشفرة.

لدي أجهزة الكمبيوتر وظيفة هي التحقق من المعاملات التي يقوم بها الأشخاص الذين يرسلون أو يتلقون بيتكوين.

تتضمن هذه العملية حل معضلات رياضية، والتي رغم أنها ليست جزءًا لا يتجزأ من التحقق من تحركات العملة، إلا أنها توفر عقبة لضمان عدم قيام أي شخص بنعديل السجل العالمي لمعاملات العملات الرقمية بشكل احتيالي.

كمكافأة، يتلقى المُعدِّنون أحيانًا كميات صغيرة من البيتكوين في ما يشبه غالبًا اليانصيب.

لزيادة الأرباح، غالبًا ما يربط الأشخاص الذين يقومون بالتعدين عددًا كبيرًا من أجهزة الكمبيوتر بالشبكة، تصل الي مستودعات كاملة مليئة بهم.

هذا يستهلك الكثير من الكهرباء لأن أجهزة الكمبيوتر تعمل بشكل أو بآخر باستمرار لإكمال حل المعضلات الرياضية.

نموذج الأداة التي طورتها جامعة كامبريدج يقيس معدني البيتكوين في العالم وتفترض أن جميع أجهزة الكمبيوتر التي تقوم بتعدين البيتكوين في جميع أنحاء العالم تعمل بكفاءات مختلفة.


المصدر: بي بي سي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.