تسريب بيانات أكثر من نصف مليار حساب فيسبوك بينهم عرب

مارك زوكربيرج مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك

مارك زوكربيرج مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك

ذكر تقرير حديث أن البيانات الشخصية لأكثر من نصف مليار مستخدم لموقع فيسبوك تعرضت للتسريب، بما فيها أرقام الهواتف. وحذر خبراء من استخدام القراصنة البيانات المسربة لارتكاب عمليات احتيال، فكيف ردت الشركة؟

نشر موقع “بيزنس إنسايدر” السبت 3 أبريل أن حسابات أكثر من 533 مليون مستخدم لموقع فيسبوك لتسريب أرقام هواتف وبيانات شخصية

وذكر التقرير أنه تم نشر البيانات يوم السبت 3 أبريل، بما في ذلك أرقام الهواتف والأسماء الكاملة ومكان السكن وناربخ الميلاد وعنوان البريد الإلكتروني ومعلومات السيرة الذاتية عبر الإنترنت بالمجان في منتدى قرصنة منخفض المستوى.

ذكر “ديف والكر” وهو باحث في شئون الأمن الإلكتروني أن البيانات الشخصية ورقم الموبايل لرئيس شركة فيسبوك ومؤسسها مارك زوكربيرج كان من بين البيانات التي تم تسريبها.

وجاء في تقرير “بيزنس إنسايدر” أن البيانات التي تم عرضها هي معلومات شخصية لأكثر من 533 مليون مستخدم على فيسبوك من 106 دول، بما في ذلك أكثر من 32 مليون مستخدم في الولايات المتحدة، و 11 مليون في المملكة المتحدة، و6 ملايين في الهند.

ونقل الموقع عن باحثين أمنيين أنه وعلى الرغم من أن هذه البيانات “عمرها بضع سنوات”، إلا أنه يمكن للقراصنة استخدامها لانتحال شخصية الناس وارتكاب عمليات احتيال.

التغريدة التالية تظهر أن بعض المستخدمين الذين تم تسريب بياناتهم من المملكة العربية السعودية.

لكن المتحدثة باسم فيسبوك، ليلي شيبرد، قالت في تغريدة عبر تويتر: “هذه بيانات قديمة تم الإبلاغ عنها سابقاً في عام 2019. لقد وجدنا هذه المشكلة وقمنا بإصلاحها في أغسطس 2019”.

وعندما يتم تداول المعلومات الشخصية مثل البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف، فإن الخطر يزيد من وقوع الأشخاص ضحية رسائل البريد الإلكتروني المزيفة لأنه يمكن جعلها أكثر موثوقية. وتقول شركة فيسبوك إن لديها حالياً 2,8 مليار مستخدم ينشط حسابهم مرة واحدة على الأقل كل شهر.

وهذه ليست المرة الأولى التي تضرب حوادث تسريبات أو استغلال بيانات أكبر منصات التواصل الاجتماعي التي تضم نحو ملياري مستخدم. ففي العام 2016، أثارت فضيحة تتعلق بكامبريدج أناليتكا، وهي شركة استشارات بريطانية استخدمت بيانات ملايين من رواد فيسبوك في توجيه دعاية سياسية، جدلاً واسعاً حول معالجة عملاق التواصل الاجتماعي للمعلومات الخاصة بالحسابات.


المصدر: بيزنس إنسايدر – وكالات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.