عمال بناء يكتشفون المعبد المفقود منذ 2200 عام على ضفاف نهر النيل

كشفت عمليات الحفر لتركيب شبكة المجاري عن غير قصد معبدًا عمره 2200 عام علي ضفاف النيل بمصر

كشفت عمليات الحفر لتركيب شبكة المجاري عن غير قصد معبدًا عمره 2200 عام علي ضفاف النيل

عثر عمال حفر لإنشاء شبكة مجاري على الضفة الغربية لنهر النيل في مدينة طما بمحافظة سوهاج في صعيد مصر على ما يُعتقد أنه المعبد المفقود الذي ظل مخفيا لأكثر من 2200 عام، والذي بناه الفرعون بطليموس الرابع.

وكشف الفريق المشرف على أعمال الحفر، حتى الآن، عن جدار متجه من الشرق للغرب، وجدار متجه من الشمال إلى الجنوب بالإضافة إلى الركن الجنوبي الغربي للمعبد، والذي كان مزينا بنقوش للإله المصري “حابي”.

وتصور الزخارف الإله “حابي” وهو يحمل قرابين بينما تحيط بها الطيور وحيوانات أخرى، كما تضم بقايا نصوص تذكر اسم بطليموس، الفرعون الرابع في سلالة البطالمة في مصر.

واكتشف المعبد في 30 سبتمبر الماضي، بينما كان المعماريون يقومون بالتنقيب في المدينة، حسبما أفاد موقع “لايف ساينس”.

وتوقف العمال على الفور عن الحفر، ليحل محلهم علماء الآثار لإجراء تحقيق شامل حول الموقع الأثري المكشف، حيث عثر العلماء بعد أيام قليلة على مناطق مختلفة من المعبد ونقوش عديدة.

خريطة توضح مكان المعبد المفقود

خريطة توضح مكان المعبد المفقود

ودفع النص المكتوب على أحد الجدران، والذي يذكر اسم بطليموس الرابع، العلماء إلى الاعتقاد بأنه المعبد المفقود منذ زمن بعيد، لهذا الفرعون.

وينتمي البطالمة إلى اليونانيين المقدونيين، الذين حكموا مصر من 305 قبل الميلاد إلى 30 قبل الميلاد.

وبدأ عهد بطليموس الرابع بعد مقتل والدته عام 221 قبل الميلاد، وظل على كرسي العرش حتى عام 204 قبل الميلاد.


المصدر: ديلي ميل

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.