لماذا يستقيل كثيرون من وظائفهم في الوقت الحالي؟

فيروس كورونا تسبب في إستقالة كثيرون من وظائفهم

فيروس كورونا تسبب في إستقالة كثيرون من وظائفهم

منذ تفشي الوباء، يستقيل عدد كبير من الموظفين أو يغيرون وظائفهم، ويرون أن أرباب العمل يلعبون دورًا كبيرًا في ذلك.

عندما ظهر وباء كورونا، كانت ميليسا فيلاريال تُدرس التاريخ لطلاب المرحلة الإعدادية في مدرسة خاصة في أحد الأحياء الراقية بولاية كاليفورنيا. كانت ميليسا تعشق هذه الوظيفة وهذا المجال، لكنها الآن وبعد أكثر من عام بقليل تركت مجال التدريس تمامًا لتعمل في التصميم الصناعي في شركة تجميل كبرى.

وهناك كثيرون مثل ميليسا يتركون وظائفهم – أو يفكرون في ذلك الأمر – بأعداد كبيرة. وأظهر استطلاع للرأي أجرته شركة مايكروسوفت لأكثر من 30 ألف عامل على مستوى العالم أن 41% من العمال كانوا يفكرون في ترك مهنهم أو تغييرها هذا العام.

وأظهرت دراسة أجرتها شركة “برسونيو” لبرمجيات الموارد البشرية عن العمال في المملكة المتحدة وأيرلندا أن 38% ممن شملهم الاستطلاع خططوا للاستقالة من عملهم في غضون فترة تتراوح بين 6 أشهر وسنة.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.