المصرية للاتصالات تعلن خطة إطلاق الكابل البحري “هارب”

الكابل البحري الجديد يمتد حول قارة أفريقيا

الكابل البحري الجديد يمتد حول قارة أفريقيا

أعلنت شركة المصرية للاتصالات عن خطتها لإطلاق كابل الاتصالات البحري العملاق “هارب HARP” الذي يدور حول قارة أفريقيا ليصل بلدانها غير الساحلية والساحلية بأوروبا، بحسب بيان صادر عن الشركة يوم الأربعاء 3 مارس.

وقالت المصرية للاتصالات إنه من المقرر الانتهاء من الكابل بحلول عام 2023، على أن يمتد الخط على فرعين يصل الأول بين جنوب أفريقيا وإيطاليا وفرنسا بطول الجانب الشرقي من القارة والآخر بين جنوب أفريقيا والبرتغال بطول الساحل الغربي منها. ولم تكشف المصرية للاتصالات عن التكلفة الاستثمارية المتوقعة للمشروع المزمع أو أي تفاصيل أخرى باستثناء الجدول الزمني.

ويشكل مشروع الكابل البحري 2 أفريكا جزءا من مشروع “هارب”، وتنفذ الشركة المشروع بالاشتراك مع شركات كبرى بينها فيسبوك وفودافون وتشاينا موبايل. ومن المخطط أن يتفرع كابل هارب عبر نقطة إنزال جديدة في شرم الشيخ بسيناء ليمتد إلى المدن الساحلية على خليج السويس.

ويأتي الإعلان عن الكابل البحري “هارب” كخطوة جديدة في طريق جعل البلاد مركزا عالميا لنقل البيانات، وفقا للخطة المعلنة عام 2018.

ويمر عبر مصر حاليا 13 كابلا بحريا، حاملا بيانات تمر بدورها عبر 10 محطات إنزال تحت البحر و10 مسارات أرضية متنوعة تشغلها المصرية للاتصالات.

وتسعى الحكومة للاستفادة من موقع مصر المتميز جغرافيا وتطوير بنيتها التحتية للاتصالات لتعزيز مكانتها كمركز دولي لنقل البيانات. ويمكنكم الاطلاع على تفاصيل خطة التحول إلى مركز للبيانات، التي تتصدر تنفيذها شركة المصرية للاتصالات.


المصدر: إنتربرايز

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.